اليوم: الاثنين7 شعبان 1439هـ الموافق: 23 ابريل 2018

أنت أخي في الإنسانيَّة

سوسن غبريس

قد لا تكون من ملّتي أو مذهبي، ولا من بلدي أو حيّي، وقد لا يكون لونك مثل لوني، ولا عرقك ذات عرقي، قد لا تتكلَّم اللّغة الّتي أتكلّمها، ولا يكون لك طريقة تفكير تشبه طريقتي، قد تصلّي في معبد يختلف عن معبدي، قد تختلف عنّي في أشياء وأشياء، وفي تفاصيل وعناوين، ولكنَّك حتمًا تشترك معي في أهمّ شيء، وهو أنّك أخي في الإنسانيّة.

كلّنا من أصل واحد، وما اختلافنا عن بعضنا البعض إلّا مصدر غنى الوجود وجماله، وسبب رونقه وعماره، كلّ منّا ينثر من طيبه طيبًا، ومن قلبه عطرًا، وكلّ على طريقته، ولو كنّا جميعًا في ضفّة واحدة، لما رأينا الجمال في الضّفاف الأخرى، ولما اكتشفنا متعة الحياة وروعة تنوّعها.

قد نكون من أديان مختلفة، ولكن ما من دين إلّا وتتضمَّن قيمه الدّعوة إلى الرّحمة والمحبّة والسّلام والتّلاقي والتّواصل، إلّا أنَّ النّظرة القاصرة من بعض البشر، والأطماع الّتي تتملّكهم، والرّغبة في الاستعلاء والاستئثار، انحرفت عن مسار الأديان في نقائها، وشوَّهت الكثير من صورتها، وقادتها نحو التعسّف، فقدَّمتها على غير ما هي عليه، حتّى صارت الحواجز تفصل بيننا، وصار كلّ منّا ينظر إلى الآخر نظرة الغريب إلى الغريب، مع أنّنا لو ركّزنا على ما يجمعنا، لوجدناه أكثر بكثير ممّا يفرّقنا.

أليست كلّ منظومات قيمنا تلتقي على أنَّ الإنسان هو الأساس، وعلى المحبَّة والتَّسامح والرَّحمة والتَّعاطف مع الآخرين والاحترام المتبادل، وهي كلّها قيم تعكس المصدر الأسمى للخير فينا؟!

لقد جعلونا نعيش في عالم قائمٍ على التّحارب والنّزاعات، بدل أن نعيش في عالم يجمعه السّلام والوفاق، ومن المتضرّر الأوّل؟

إنَّ إنسانيّتنا هي الّتي تدفع الثّمن الأغلى في كلّ هذه الحروب والصّراعات، وقيمنا هي الّتي تُهدَر على مذبح أصحاب القرارات في العالم، وأصحاب النّفوس المشوَّهة المريضة، ولن نستعيد عافيتنا، إلّا إذا عدنا من جديد إلى حظيرة إنسانيّتنا، نغرف من معينها جميعًا، وأينما كنّا في أرجاء المعمورة.

فتعال يا أخي الإنسان، نبحث عن القواسم المشتركة فيما بيننا، ونقصي أسباب النّفور والتّباعد. تعال لنجدِّد الرّوابط الّتي تجمعنا جميعاً أينما كنّا، ولنوقف لغة الحقد والتّصارع، ولنقف معًا ضدّ الأشرار الّذين يحولون دون تلاقينا على أرض مشتركة.. إنَّ المسؤوليّة نتحمَّلها جميعًا، ولا عذر لأيّ منّا في التخلّي عنها.

إنَّ الآراء الواردة في هذا المقال، لا تعبّر بالضّرورة عن رأي الموقع، وإنّما عن وجهة نظر صاحبها.

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن منبر الجمعة: 4 شعبان 1439هـ/ 20 نيسان 2018م الحسين والعبّاس: الإيمان والثَّورة حتّى الشَّهادة ابنتي تحبّ العمل المسرحي والسينمائي! غانا: اعتماد واتساب لتبليغ الأذان بدلاً من مكبّرات الصوت فضل الله: لطيّ صفحة الإهمال ومعالجة التلوّث التوسّل بأهل البيت(ع) فيسبوك سريلانكا.. "أبيدوا المسلمين حتى الرضّع"! منبر الجمعة: 26 رجب 1439هـ/ 13 نيسان 2018م الرَّسول الّذي أعاد للأخلاق اعتبارها أهلٌ يفتِّشون أدراج أولادهم وخزائنهم؟! الثّلاثاء أوَّل أيّام شهر شعبان 1439
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر