اليوم: الجمعة5 ذي القعدة 1438هـ الموافق: 28 يوليو 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله في خطبة الجمعة: نقدر الجهود التي بذلت لإقرار السلسلة في لبنان وتبقى الخشية من فرض الضرائب على المواطنين العلامة فضل الله: على الدولة اللبنانية التدخل لإجراء رقابة جدية على أسعار السلع التي يرفعها التجار الجشعون العلامة فضل الله: على الدولة اللبنانية التدخل لإجراء رقابة جدية على أسعار السلع التي يرفعها التجار الجشعون العلامة فضل الله: ندعو العرب والمسلمين إلى نصرة المسجد الأقصى الذي يستصرخ ضمائرهم خالد البطش يدعو الفلسطينيين لتحطيم البوابات الإلكترونية أمام المسجد الأقصى هنية: ما يجري في القدس مقدمة لزوال الاحتلال والمعركة ستحسم لصالح الشعب الفلسطيني القدس المحتلة: مرجعيات دينية ووطنية تقرر عدم دخول الأقصى عبر البوابات مفتي القدس: إسرائيل لا تملك الحق في اتخاذ أي قرار بشأن الأراضي المحتلة قوات الاحتلال تمنع الرجال دون الـ50 عاماً من دخول المدينة القديمة في القدس الأزهر يطالب بتحرك عربي إسلامي دولي لإنقاذ الأقصى من انتهاكات الاحتلال هآرتس: نتنياهو التقى سراً عبدالله بن زايد بنيويورك في أيلول العام 2012 تظاهرة مناهضة للاحتلال أمام كنيس يهودي في إسطنبول هيومن رايتس تستنكر فتوى ضد الأقليات الدينية في ليبيا مركز الزلازل الأوروبي: زلزال تركيا قد يتسبب بأمواج تسونامي مجلس الشعب السوري يعفي هدية عباس من رئاستها له صندوق النقد الدولي يوافق على قرض بقيمة 1,8 مليار يورو لليونان أدوات تشير إلى وصول البشر إلى أستراليا قبل 18 ألف سنة مما كان يعتقد استطلاع إيطالي: 9 من كل 10 أشخاص يتملكهم الرعب من الإرهاب في أوروبا دراسة: تناول زيت السمك في فترة الحمل يقلل خطر إصابة الطفل بمرض السكري دراسة: تناول زيت السمك في فترة الحمل يقلل خطر إصابة الطفل بمرض السكري دراسة: تناول زيت السمك في فترة الحمل يقلل خطر إصابة الطفل بمرض السكري عندما أكتئب لا أصلّي أغار على زوجي بشكل مفرط! دعوة المسلمین إلى الیوم الوطنيّ للصّلاة في کندا تأمين تكاليف عمليّة الطّفل مهدي قشاقش ندوة "حوار الأديان" في أستراليا توجّه نداءً للتسامح الدّيني حجابي يكبّلني وهو عبء عليّ..!! "كشك الفتوى" في مترو أنفاق مصر الإثنين 24 تموز 2017 أوَّل أيّام شهر ذي القعدة الإمام الصَّادق(ع): الدَّور الرّساليّ في مواجهة الانحرافات منبر الجمعة: 27 شوّال 1438هـ/ الموافق: 21 تمّوز 2017م مجلس الإفتاء الفلسطيني: القدس والمسجد الأقصى إسلاميّا الانتماء
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
التفكير على نمط واحد موت
محمد عبدالله فضل الله
١٧/٧/٢٠١٧
/
23 شوَّال 1438هـ

عشرات المرات ذكرت كلمة التدبّر والتعقل في القرآن الكريم، في سعيها إلى تحريك عقل الإنسان كي يفكّر في أحواله وقضاياه بالشّكل الذي يؤثّر إيجاباً، وبشكل فاعل وحيّ في الواقع، بما يأخذ به نحو الأفضل والأكمل، فعندما يفكّر الإنسان، فإنه يستعمل الطاقة العقلية التي وهبها الله إياه، حتى يبني نفسه والحياة على أسس قوية وواضحة، ووفق إرادة الله في تكامل الناس مع أهدافهم وغاياتهم.

ترى في كل زمان من الجماعات والأفراد من يلتزمون بالتفكير على نهج معين لا يحيدون عنه، ويؤسسون مواقفهم ورؤاهم على ذلك، غير متفاعلين مع نظم أخرى للتفكير، ولا يكلفون أنفسهم عناء النظر إلى أسلوب الآخرين في مقاربة الأمور ومعالجتها، والاستفادة من كلّ ذلك. لذا، تراهم كالآلات المبرمجة، لا تقبل التعديل ولا قبول أفكار الغير بما يعود بالنفع على الجميع، بل اختاروا لأنفسهم الموت الذّاتيّ، عبر التقوقع والجمود في فهم قضايا الدّين والحياة، بما انعكس سلباً على الواقع والعلاقات والأوضاع العامّة.

فالموت الحقيقي هو عندما يحصر الإنسان نفسه في قالب معيَّن، ويعتبره هو الوحيد النافع لحلّ مشكلاته، لا بل يحاول جاهداً، وبطرق مختلفة، فرضه على الآخرين.

إن حياة الفكر تكمن في انفتاحه على كلّ الأساليب في التفكير والقراءة للظروف والمعطيات، ومقاربتها بشكل موضوعي وحكيم، حتى يستطيع هذه الفكر أن يثمر حركة ومواقف معطاءه وناجحة في الحياة.

من هنا، الأهمية في تربية أولادنا على حسن التفكير، والنّظر إلى ما عند الآخرين من أساليب ينتفعون بها، لجهة تحفيز فكرهم وتنميته، وأن نربي فيهم حبّ النقاش، والسّؤال الهادف، والخروج من النمط التفكيري التقليدي التبعيّ، بل أن نبني شخصيتهم على أساس الاستقلالية الواعية، والانفتاح البنّاء، وكلّ ذلك يتطلّب منا حكمة وتحلّياً بالمسؤولية، لأننا بذلك نساهم في تخريج جيل مفكّر له هويته، ولديه قابلية الحياة والعطاء والإنتاج، لا جيل مقلّد فارغ من التفكير فقط، يردّد ما يسمعه بشكل مكرَّر، دون فهم ووعي لما يحمل من قيم.

إنَّ الأمّة، كما الفرد، بحاجة إلى التفكير الحيّ الذي يعيد الحيوية والحياة إلى كلّ السّاحات، لأن التبعية والانهزامية تقف عائقاً أمام التجدّد والتّغيير في روح المجتمع.

نستحضر أخيراً كلمة للمفكر الدكتور شريعتي: "الأمة التي تفكّر على نمط واحد، أمّة ميته، لأنها في الحقيقة لا تفكّر، التفكير على نمط واحد بمنزلة عدم التّفكير".[من كلام للدّكتور شريعتي].

إنّ الآراء الواردة في هذا المقال، لا تعبّر بالضّرورة عن رأي الموقع، وإنّما عن وجهة نظر صاحبها.


مواضيع اخرى للكاتب

تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر