اليوم: الخميس9 صفر 1440هـ الموافق: 18 اكتوبر 2018

ثقافة اليسر من يطبّقها؟

محمد عبدالله فضل الله

لطالما نردِّد قول الله تعالى: {يُرِيدُ الله بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ}، وهي قاعدة قرآنية تعدّ شعاراً مميّزاً في الحياة، ومنهجاً لكلّ من يريد أن يعيش بعيداً من التّعقيدات والإرباكات الّتي تسيء إلى حياته وحياة من حوله، وسبيلاً لمجتمعٍ يقوم على التّسهيل واليسر، وعلى الابتعاد عن كلّ ما يربك حياة الأفراد والعلاقات فيما بينهم.

فعندما تشعر الزوجة بتعب زوجها، وتحاول أن تخفّف عنه، وتكون قنوعةً في متطلباتها، وصبورةً معه في أوقاته وظروفه الصعبة، ومتفهّمة لمزاجه، فإنها بذلك تتبع ثقافة اليسر في علاقتها بزوجها، وتؤسس لجوّ من الطمأنينة والسكينة في البيت المنزليّ. وعندما يتربى الأولاد على القناعة، ويتفهمون ظروف أهلهم، ويخفّفون من طلباتهم، ويكونون غير أنانيين معهم، فإنهم بذلك يساهمون في تأسيس ثقافة اليسر بينهم وبين أهلهم، ويدعمون، بالتالي، جوّ المودة والتعقل في المنزل. وعندما يتفهّم الزوج طباع زوجته ويتحمَّلها، ويحاول إصلاح الخطأ بلين ورفق، فهو بذلك يلتزم ثقافة اليسر، ويخفف من فرص التوتر وإثارة المشاكل، ويحمي الجوّ العائلي من الانهيار.

وعندما يسير الجيران في علاقاتهم مع بعضهم البعض بكلّ محبة ويسر، ولا يلجأون إلى التعقيد والتوتير في معاملاتهم، فإنهم يطبقون بذلك ثقافة اليسر التي أرادها تعالى. وعندما يقوم المسؤول بحلحلة الأمور في أي موقع من المواقع، والعمل على تيسير حاجات الناس وتلبيتها وعدم تعقيدها، فإنه ينفّذ شعار اليسر الذي أراده تعالى وسيلةً لإراحة الناس، ونزع كل توتر أو إرباك يعقّد مسيرتهم وينغّص حياتهم.

كم من أناسٍ وأزواجٍ ورفاقٍ ومسؤولينٍ وأشخاص لا يلتزمون بثقافة اليسر منهاجاً، ويتعبون الحياة والناس من حولهم بتصرّفاتهم التي تعقّد الواقع وتثقله بكثير من المزاجيات والمشاكل والتوترات!

شعار اليسر هو ثقافة الإسلام، وكلّ من يتّبع ثقافة التّعقيد يكون بعيداً من الإسلام ومنهجه، ومخالفاً لما يريده الله، لأنّه بذلك يبتعد عن الفطرة الّتي تجنح نحو اليسر، ويفرض على الحياة تعقيدات تخرّب الأوضاع، وتهدّم جسور التّواصل والتّفاعل.

إنّ على كلّ منّا أن يتّبع ثقافة اليسر منهجاً في حياته، حتّى يكون عنصراً إيجابيّاً في خدمة كلّ ما فيه خير ومصلحة له ولمحيطه، وبذلك نكون ممن ينتمي فعلاً إلى ثقافة الإسلام، وممن يحمل شعار اليسر رايةً في كلّ الظّروف والأوضاع.

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن قيام المرأة بنشاطات رياضيّة.. هل من إشكال؟ عائلتي تنتقدني دوماً.. ماذا أفعل؟ العلامة فضل الله نعى المحسن الكبير الحاج كاظم عبد الحسين مبادرة لترميم المصاحف القديمة في الصومال مسؤوليَّة الكلمة واستثمارها في الخير نشاطات ثقافيّة لمؤسّسة بيّنات في باكستان فضل الله: لدراسة واعية للخطاب الإسلاميّ في الغرب منبر الجمعة: 3 صفر 1440 هـ/ 12 تشرين أول 2018م من هم الأرحام الواجب صلتهم؟ الإمام زين العابدين(ع): المواجهة بالدّعاء والموقف الأربعاء أوّل أيّام شهر صفر 1440
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر