اليوم: الأربعاء11 ربيع الأول 1442هـ الموافق: 28 اكتوبر 2020

علاقتنا بالسيّد علاقة الإنسان بالإنسان

السيّد شفيق الموسوي

بسم الله الرّحمن الرّحيم، وأفضل الصّلاة والتّسليم على رسولنا محمّد وعلى آله الطيّبين الطّاهرين.

سؤال مركزي محوريّ من رئاسة التحرير في موقع بيِّنات توجَّه إليّ: ما علاقتك بسماحة السيّد فضل الله؟ وكيف تقيِّم علاقتك به؟ وكيف تتذكَّر معالم هذه العلاقة؟

أقول: ليست علاقة شخصية أبداً وليست علاقة مصلحية مطلقاً، وليست علاقة هامشيّة؛ إنها العلاقة مع السيد من خلال دعاء كميل، ونحن نبكي ويبكي السيّد بين يدي الله تبارك وتعالى.

علاقتنا مع السيد من خلال منبر الجمعة في جامع الإمامين الحسنين، وهو ينادي فينا: أيها الناس، اتقوا الله، إنكم مسؤولون عن البقاع وحتى عن البهائم.

علاقتنا بالسيّد علاقتنا بالإسلام، حيث كان ينادي فينا: هذا الكفر قد شحذ كلّ أسلحته ليسقط الإسلام، وعلينا أن نشحذ كلّ قوّتنا لنحبط كل المؤامرات التي تحاول أن تسقط الإسلام.

علاقتنا بالسيّد علاقة زرع زرعها في قلوبنا: أيها الناس، أوصيكم بالمحبة، أيها الناس، المحبة حياة والحقد موت.

علاقتنا بالسيد علاقة الرحمة، علاقة مساعدة الناس، حيث كان صوته يتردّد في أعماقنا، في أعماق أعماقنا: قمّة العبادة خدمة الناس.

علاقتنا بالسيّد علاقة زرع التقوى في النفوس: أيّها الناس، أن تكون مؤمناً بدون تقوى ولا ورع، فأنت إنسان هامشيّ.

التقوى، أن تتلمَّسها في خطوات رسول الله(ص)، في خطوات عليّ(ع) وهو يقول: "إنما هي نفسي أروضها بالتقوى".

علاقتنا بالسيد علاقتنا بكربلاء، أن نعود إلى كربلاء لنعيش الشجاعة والبطولة والإباء ومواجهة الظّالمين.

علاقتنا بالسيّد فضل الله علاقتنا بالرّوح التي تصنع إنساناً.

علاقتنا بالسيد علاقة العقل، حيث كان يربينا ويقول: لا تؤجّروا عقولكم لأحد.

علاقتنا بالسيد، أن ننقّي تراثنا وتاريخنا وواقعنا من كلّ غلوّ وتخلّف وأسطرة، لنقدّم هذا الإسلام النقي في خطّ أهل البيت(ع)، وهو يردّد فينا: مسؤوليتي أن أقدّم الإسلام في خطّ أهل البيت إلى كلّ العالم.

علاقتنا بالسيّد علاقتنا بالحقيقة، حيث كان يربّينا أن نعتقد بهذا القول: إذا آمنَّا بحقيقة قرآنية أو نبوية أو إيمانية، وقال العالم كلّه إنها ليست حقيقة، فعلينا أن نقول إنها الحقيقة.

علّمنا (رضوان الله تعالى عليه) أن نحترم الإنسان لما هو إنسان، حيث كان يربّينا أن نعيش هذه الفكرة: جد إنسانيّة الآخر في إنسانيّتك. كان يعلمنا أن الفقه ليس نظريات وليس قوانين جامدة، بل الفقه هو للحياة، لصناعة إنسان، لصناعة مجتمع، لصناعة كون يعيش على هدي الله، في خطّ رسول الله، وفي خطّ أئمة أهل البيت(ع).

علاقتنا بالسيّد علاقتنا بالإنسان الّذي كان يربينا، وكان يرشدنا، وكان يعظنا، وكان يحاول دائماً أن يقول لنا: لا تنزلوا إلى السفاسف، انظروا دائماً إلى الأعلى، لتكون كلمة الإسلام هي العليا، وكلمة الباطل هي السفلى. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ـ خاصّ موقع بيّنات.

* السيّد شفيق الموسوي، مدير المركز الإسلامي الثّقافي في لبنان.

بسم الله الرّحمن الرّحيم، وأفضل الصّلاة والتّسليم على رسولنا محمّد وعلى آله الطيّبين الطّاهرين.

سؤال مركزي محوريّ من رئاسة التحرير في موقع بيِّنات توجَّه إليّ: ما علاقتك بسماحة السيّد فضل الله؟ وكيف تقيِّم علاقتك به؟ وكيف تتذكَّر معالم هذه العلاقة؟

أقول: ليست علاقة شخصية أبداً وليست علاقة مصلحية مطلقاً، وليست علاقة هامشيّة؛ إنها العلاقة مع السيد من خلال دعاء كميل، ونحن نبكي ويبكي السيّد بين يدي الله تبارك وتعالى.

علاقتنا مع السيد من خلال منبر الجمعة في جامع الإمامين الحسنين، وهو ينادي فينا: أيها الناس، اتقوا الله، إنكم مسؤولون عن البقاع وحتى عن البهائم.

علاقتنا بالسيّد علاقتنا بالإسلام، حيث كان ينادي فينا: هذا الكفر قد شحذ كلّ أسلحته ليسقط الإسلام، وعلينا أن نشحذ كلّ قوّتنا لنحبط كل المؤامرات التي تحاول أن تسقط الإسلام.

علاقتنا بالسيّد علاقة زرع زرعها في قلوبنا: أيها الناس، أوصيكم بالمحبة، أيها الناس، المحبة حياة والحقد موت.

علاقتنا بالسيد علاقة الرحمة، علاقة مساعدة الناس، حيث كان صوته يتردّد في أعماقنا، في أعماق أعماقنا: قمّة العبادة خدمة الناس.

علاقتنا بالسيّد علاقة زرع التقوى في النفوس: أيّها الناس، أن تكون مؤمناً بدون تقوى ولا ورع، فأنت إنسان هامشيّ.

التقوى، أن تتلمَّسها في خطوات رسول الله(ص)، في خطوات عليّ(ع) وهو يقول: "إنما هي نفسي أروضها بالتقوى".

علاقتنا بالسيد علاقتنا بكربلاء، أن نعود إلى كربلاء لنعيش الشجاعة والبطولة والإباء ومواجهة الظّالمين.

علاقتنا بالسيّد فضل الله علاقتنا بالرّوح التي تصنع إنساناً.

علاقتنا بالسيد علاقة العقل، حيث كان يربينا ويقول: لا تؤجّروا عقولكم لأحد.

علاقتنا بالسيد، أن ننقّي تراثنا وتاريخنا وواقعنا من كلّ غلوّ وتخلّف وأسطرة، لنقدّم هذا الإسلام النقي في خطّ أهل البيت(ع)، وهو يردّد فينا: مسؤوليتي أن أقدّم الإسلام في خطّ أهل البيت إلى كلّ العالم.

علاقتنا بالسيّد علاقتنا بالحقيقة، حيث كان يربّينا أن نعتقد بهذا القول: إذا آمنَّا بحقيقة قرآنية أو نبوية أو إيمانية، وقال العالم كلّه إنها ليست حقيقة، فعلينا أن نقول إنها الحقيقة.

علّمنا (رضوان الله تعالى عليه) أن نحترم الإنسان لما هو إنسان، حيث كان يربّينا أن نعيش هذه الفكرة: جد إنسانيّة الآخر في إنسانيّتك. كان يعلمنا أن الفقه ليس نظريات وليس قوانين جامدة، بل الفقه هو للحياة، لصناعة إنسان، لصناعة مجتمع، لصناعة كون يعيش على هدي الله، في خطّ رسول الله، وفي خطّ أئمة أهل البيت(ع).

علاقتنا بالسيّد علاقتنا بالإنسان الّذي كان يربينا، وكان يرشدنا، وكان يعظنا، وكان يحاول دائماً أن يقول لنا: لا تنزلوا إلى السفاسف، انظروا دائماً إلى الأعلى، لتكون كلمة الإسلام هي العليا، وكلمة الباطل هي السفلى. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ـ خاصّ موقع بيّنات.

* السيّد شفيق الموسوي، مدير المركز الإسلامي الثّقافي في لبنان.

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

<
  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة فضل الله للمطبِّعين مع العدوّ: ستكتشفون أنّ رهانكم كان خاسراً من دروس الحسن العسكريّ (ع): النّصيحة في السرّ خدماتي للمنظّمة.. هل تتعارض مع طاعة الله؟! استنكر حادثة قتل أستاذ التّاريخ في فرنسا هل حفظنا وصايا الرّسول (ص)؟! السّجالات دليل على استمرار المحاصصة مركز الإمامين الحسنين (ع) في برلين يحيي أربعينيّة الحسين (ع) بمسرحيّة ثورة الثّقفي: الثّأر من قتلة الحسين (ع) فضل الله: لبناء دولة تحترم إنسانها وحجرها وشجرها
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر