اليوم: الأربعاء19 محرم 1441هـ الموافق: 18 سبتمبر 2019

الرّزق وفساد الأوضاع

الشيخ محمد جواد مغنية

قال تعالى: {وَلَوْ أَنَّهُمْ أَقَامُوا التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِمْ مِنْ رَبِّهِمْ لَأَكَلُوا مِنْ فَوْقِهِمْ وَمِنْ تَحْتِ أَرْجُلِهِمْ}[المائدة: 66].

" إقامة التوراة والإنجيل" العمل بهما، والمراد بما أنزل إليهم، التّعاليم التي كانوا يسمعونها من الأنبياء، وهي المعروفة عند المسلمين بالأحاديث النبويّة، و"من فوقهم ومن تحت أرجلهم" كناية عن السعة في الرزق، تماما كما تقول: فلان غارق في النعم من قرنه إلى قدمه .

وفي معنى هذه الآية آيات كثيرة، منها الآية 95 من الأعراف: {ولَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرى آمَنُوا واتَّقَوْا لَفَتَحْنا عَلَيْهِمْ بَرَكاتٍ مِنَ السَّماءِ والأَرْضِ}، والآية 12 الرّعد: {إِنَّ الله لا يُغَيِّرُ ما بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا ما بِأَنْفُسِهِمْ}. والآية 41 الروم: {ظَهَرَ الْفَسادُ فِي الْبَرِّ والْبَحْرِ بِما كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ}، والآية 30 الشّورى: {وما أَصابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِما كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ}.

وترشدنا هذه الآيات إلى أمرين:

1 - أن ظهور الفساد، ومنه الفقر والمرض والجهل، إنما هو من حكم الأرض، لا من حكم السّماء، ومن أيدي الناس الّذين أماتوا الحقّ، وأحيوا الباطل، لا من قضاء الله وقدره، وأن أية جماعة عرفوا الحقّ، وعملوا ب، عاشوا في سعادة وهناء .

2 - أن التعبير في الآيات الكريمة بقوم وبالنّاس، يدلّ على أن الشقاء يستند إلى فساد الأوضاع، وأن مجرد صلاح فرد من الأفراد لا يجدي شيئاً مادام بين قوم فاسدين، بل يجرّ صلاحه عليه البلاء والشقاء، قال تعالى: {واتَّقُوا فِتْنَةً لا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْكُمْ خَاصَّةً} [الأنفال: 25]، أي أن الآثار السيّئة لمجتمع سيّئ تعمّ جميع أفراده الصّالح والطّالح.. وليس من شكّ أن الشعب الكسول الخانع الخاضع للعسف والجور، لا بدّ أن يعيش أفراده في الذل والهوان .

وعلى هذا، يكون المراد بالإيمان الموجب للرّزق، هو الإيمان بالله مع العمل بجميع أحكامه ومبادئه، لا إقامة الصلاة فقط، بل وأداء الزكاة، وجهاد المستقلين والمحتكرين، وإقامة العدل في كلّ شيء، وليس من شكّ أن العدل متى عمّ وساد صلحت الأوضاع، وذهب الفقر والشقاء، وهذا ما يهدف إليه القرآن .

لقد كشف الإسلام عن الصّلة الوثيقة بين فساد الأوضاع، وبين التخلّف وآلام الإنسانيّة بشتّى أنواعها، وسبق إلى معرفة هذه الحقيقة كلّ عالم من علماء الاجتماع، وكل قائد من قادة الاشتراكية والديمقراطية وغيرها.. وإذا كان لدى هؤلاء شيء يذكر، فعن الإسلام أخذوا، ومنه اقتبسوا.. ولكن ما الحيلة فيمن ينفر من كلّ ما يمتّ إلى الدين بسبب، لا لشيء إلا لأنّ اسمه دين .

{مِنْهُمْ أُمَّةٌ مُقْتَصِدَةٌ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ سَاءَ مَا يَعْمَلُونَ}[المائدة : 66]. الضمير في منهم يعود إلى أهل الكتاب المذكورين في الآية صراحة، وهم اليهود والنصارى، والمراد بالأمّة الجماعة، ومعنى مقتصدة معتدلة، والذين أطلق الله عليهم وصف الاعتدال، هم من اعتنق الإسلام من اليهود والنصارى بعد أن ظهرت لهم دلائل الحقّ، وبيّنات الصدق.

وقد ذكر أهل التاريخ والسّير أسماء كثيرة لمن أسلم من أهل الكتاب، أمّا الذين أصروا على الكفر بعد أن استبان لهم الحقّ، فهم المقصودون بقوله تعالى: {وكَثِيرٌ مِنْهُمْ ساءَ ما يَعْمَلُونَ}.

* من كتاب "تفسير الكاشف"، ج3.

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة الخلاف بين العلماء؟! أخي ذو طباع صعبة؟! منبر الجمعة 13 أيلول 2019م نيويورك تايمز: لماذا تجرّد الهند مواطنيها المسلمين من الجنسيّة؟ المؤتمر التّربوي الثّامن والعشرون: "المبرّات من المأسسة إلى التّميز المؤسّساتيّ" أخطر الكذب.. ومسؤوليّة التثبّت من الأحاديث فضل الله: نلتقي بالحسين (ع) عندما نعمل للعدالة ومواجهة الجهل مؤسَّسة المرجع فضل الله أحيت ذكرى عاشوراء في عدد من البلدان العالم يحيي ذكرى عاشوراء فضل الله: لا نريد للأديان أن تتقوقع بل أن تعمل لخدمة الإنسان
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر