اليوم: الخميس3 رجب 1441هـ الموافق: 27 فبراير 2020

يريدون إسلامًا يسبِّح بحمد الاستكبار!

العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله

إنهم يريدون إسلاماً يسبِّح بحمد الاستكبار ويقدِّسه، يريدون إسلاماً لا ينطق بالحريّة والكرامة. ولهذا، فقد عبثوا بكلّ الواقع الإسلامي، فأثاروا فيه الفتن الطائفية والمذهبية والقومية والعرقية والإقليمية، حتى يشغلوا المسلمين عن أصالة إسلامهم، ليسقطوا تحت تأثير هذه الفتن المتحرّكة في الواقع.

لذلك، علينا أن نعمل على أساس مواجهة هذا الخطر الذي هو أخطر من السلاح، لأننا عندما نُغلب على أفكارنا، وتشوَّه صورة الإسلام في عقولنا، وعندما نتحرّك من موقع الحريّة التي أرادها الله لنا، إلى موقع العبودية للاستكبار وللظالمين، فإننا سنسقط في كلّ قضايانا.

علينا أن نهتمّ بالتربية الإسلامية الأصيلة التي أراد الله تعالى لنا أن نتربى عليها، وأن نؤسّس شخصيّتنا على أساسها، فالله تعالى يقول لنا: {وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ}، {إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءهُ فَلاَ تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ}، إن علينا أن نعيش الإسلام الحرية والعدالة والأصالة، والإسلام الذي يجمع المسلمين كأمّة واحدة، ليعتصموا بحبل الله جميعاً لئلا يتفرقوا، وليواجهوا الاستكبار من موقع قوّتهم التي أراد الله لهم أن يعدّوها في داخل أنفسهم وحياتهم.

إنّ الله تعالى يقول: {إِنَّ اللهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ}، لقد جعل الله تعالى أمرنا، من خلال ما أوكله إلينا في إرادتنا، بأيدينا، فقال لنا: ركزوا أفكاركم ومشاعركم وأحاسيسكم وعملكم في الخط المستقيم، وعند ذلك، سوف تحصلون من الله على كلّ خير، {إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللهُ ـ ولم يجعلوا هناك أرباباً من دون الله، أيّاً كان أولئك في مواقع الاستكبار ـ ثُمَّ اسْتَقَامُوا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ}، {وَأَنَّ هَـذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيماً فَاتَّبِعُوهُ وَلاَ تَتَّبِعُواْ السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَن سَبِيلِهِ}.

وقد قالها رسول الله (ص): "يُحشر الناس على نيّاتهم يوم القيامة". لذلك أخلصوا النيّات، أخلصوا الفكر وأصّلوه، لنكن المسلمين في أفكارنا وقلوبنا وحياتنا كلّها، حتى لا يخدعنا المستكبرون والكافرون والمنافقون عن إسلامنا الأصيل، بإسلام يصنعونه على قياس كفرهم وانحرافهم وضلالهم.

*من أرشيف سماحة السيّد، خطب الجمعة العام 2001.

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة هل القرآن كتاب فلسفيّ؟ نطمح أن تقدّم المؤسّسات جيلاً يعمل بالنزاهة والشفافيّة والعدالة فضل الله: جريمة غزّة برسم دعاة الحريّة وحقوق الإنسان أريد ترك الإرث لولد واحد! منبر الجمعة: 21 شباط 2020م لي جارٌ ظلمته في حياته؟! كيف نستعدّ لشهر رجب؟ الثّلاثاء أوَّل شهر رجب 1441هـ تساؤلات حول زواج الرَّسول (ص)!
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر