اليوم: الثلاثاء27 محرم 1439هـ الموافق: 17 اكتوبر 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله في محاضرة عاشورائية في صور: نريد لعاشوراء أن تتحرك في خط القيم الرسالية السيد علي فضل الله: نرفض كل الممارسات التي تسيء إلى صورة الحسين(ع) وصورة الدين السيد علي فضل الله: ننبه من مخاطر أي نزعة انفصالية لأنها تفتح الباب واسعاً أمام تفتيت المنطقة مفتي الجمهورية اللبنانية: لا نريد تشريعات غربية لا تتوافق مع ديننا ومجتمعاتنا الإسلامية إعلام العدو: مقتل 3 إسرائيليين في هجوم نفذه فلسطيني شمال غرب القدس المحتلة نتنياهو أمر بهدم منزل منفذ عملية القدس التي أسفرت عن مقتل 3 إسرائيليين حماس: العملية في القدس هي تأكيد من الشباب أنه سيواصل القتال حتى الحرية أسير فلسطيني مريض يهدد بالإضراب عن الطعام احتجاجاً على الإهمال الطبي الأمم المتحدة: إسرائيل تبني المستوطنات بوتيرة مرتفعة صحيفة إسرائيلية: عزمي بشارة يتقاضى أجراً شهرياً من إسرائيل رغم تواجده في الدوحة حيدر العبادي: الدستور والمحكمة الاتحادية هما الحكم مع أربيل حول الاستفتاء الرياض تعتقل الداعية محمد المنجد مسلمو ألمانيا يدقون ناقوس الخطر بعد إنجازات البديل في الانتخابات طعن طبيب مسلم أثناء توجهه إلى مسجد في بريطانيا احتراق مسجد وسط السويد والمؤشرات تدل على أن الحريق مفتعل مجلس أوروبا يندد بالعنف تجاه المهاجرين في اليونان أستاذ علم الأحياء الدقيقة البيئية في جامعة أريزونا تشارلز جيربا: 90 في المائة من معظم أكواب الشاي والقهوة في مكاتب العمل تحمل جراثيم خطيرة اكتشاف الخلايا العصبية المرتبطة بشكل مباشر بآلية الشعور بالعطش أغنية برازيليّة تستفزّ المسلمين السَّبت القادم أوَّل أيَّام شهر صفر 1439هـ بيئتي تكفِّر الشّيعة.. ماذا أعمل؟! هل تصبح الأعياد الإسلاميَّة ضمن الإجازات في ألمانيا؟ الأسلوب الرِّساليّ للإمام زين العابدين(ع) منبر الجمعة: 23 محرم 1439هـ/ الموافق 13 تشرين الأوّل 2017م المسلمون في نیجیریا: مطالبة بارتداء الحجاب في المدارس سلمان رشدي يسيء إلى القرآن مجدَّداً عمري 13 سنة.. ماذا أحتاج من الثَّقافة الجنسيَّة؟ بولنديّون يتظاهرون: الإسلام تهديدٌ لنا انطلاق الدَّورة الـ18 من المسابقة العالميَّة للقرآن في روسيا
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
سيّد من أقصى المدينة يسعى!
سوسن غبريس
٨/٧/٢٠١٣
/
29 شعبان 1434هـ

وجئْتَ من أقصى المدينة سيّداً تسعى، تحمل في يديك بذور الحبّ والعطاء، تنثرها على أرضنا الجديبة، لتنبت مواسم وعي وفكر وجهاد..

جئْتَ تصدح بالحكمة هدّارةً في كلِّ فضاءاتنا ومساحاتنا الجوفاء، ليرتدَّ الصَّدى قوافل الآيبين من عتمة اليباس، إلى ساحات الخصب ومراتع النّور والشَّمس..

جئْتَ تعرج إلى مدارج الطّهر والإيمان، وتشرّع للإنسانيَّة نوافذ وأبواباً نحو مطارح الحبّ والحياة.. وتسدّ عن قلبك كلَّ منفذ للكره والأحقاد.. ألم تقل، سيِّدي، إنَّ الحياة لا تتحمَّل الحقد.. الحقد موت والمحبَّة حياة؟!..

وأحببتنا جميعاً، ونصبت هامتك الصَّلبة متراساً يردّ عنّا شياطين الخرافة والجهل، تدفع غيَّها عن معاقلنا، وتقتلع لها جذوراً مَدَّتْها عميقةً في الأرض.. وتتحمّل عنّا كلّ أذى الجراح؛ من نصال الخرافيّين والجاهلين والمذهبيّين والحاقدين والمتأسلمين والتّكفيريّين... لأنّك لم تهادن.. ولم ترض أن تجامل كلّ من أخَذَتْهُ العزّة بإثم العصبيَّة والمذهبيَّة الحمقاء...

ولأنَّ أمثالك يقصون الأبالسة نحو صناديق العتم، حبكوا مكائدهم، ونسجوا أكاذيبهم، ومكروا مكرهم، والله خير الماكرين.. ولأنَّك أخذت على نفسك عهد المسامحة والعفو، أشفقْتَ عليهم، وشحْتَ بوجهك عنهم، وقلْتَ سلاماً لا أبتغي الجاهلين..

أرادوا أن يقصونا عنك، فازددنا بك تعلّقاً، وبنهجك احتماءً.. نحن الّذين انتظرناك طويلاً، قبل أن نراك تطلّ من شذى أحلامنا وعبق الأمنيات، قبل أن تنتشلنا من متاهات الارتماء في مجهول الأفكار المتلاطمة.. وقبل أن تصبح عيناك خريطة طريقنا نحو الله..

فيا أيّها السيّد المتوهّج حبّاً في قلوبنا.. نم قرير العين، لا خوف على الفجر الّذي تركته لنا، فنحن على خطاك، نستحثّ الخطو إليه، ونحميه بأهداب العيون...

سوسن غبريس   

*في الذّكرى السنويّة الثّالثة لرحيل المرجع السيّد محمّد حسين فضل الله(رض)

إن الآراء الواردة في هذا المقال لا تعبِّر بالضرورة عن رأي الموقع ، وإنما عن رأي صاحبه .



مواضيع اخرى للكاتب

تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.
كتاب معلم الشيعة الشيخ المفيد"
مسؤوليّتنا في غياب المهديّ والتّعاطي مع الزّمن
الدّين عقيدة وشريعة وأخلاق
زيارة عاشوراء في الميزان

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر