الترتيب حسب:
Relevance
Relevance
Date

الأسرةُ: التّكاملُ الرّوحيُّ والإنسانيُّ بينَ الرّجلِ والمرأة

العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله

الأسرة هي الدَّائرة الأولى الَّتي نتعلَّم فيها الحياة؛ نتعلَّم فيها بداياتها، نحن نعيش في داخل وجودنا الطاقات التي تتهيّأ لتتحرّك وتنظّم واقعها، ولكنَّنا نحتاج أن نتعلَّم كيف نأكل ونشرب وندير حياتنا. والأسرة هي المدرسة الأولى الطبيعية والإنسانية التي لا يتعلّم فيها الإنسان بالكلمات، ولكنَّه يتعلم من خلال روح هنا وقلب هناك وحضن هناك وانفتاح هنالك، إننا نتعلَّم الحياة من خلال الأسرة، والإنسان الذي يفقد أسرته، قد يعيش وقتاً طويلاً في أميّة حياته، قبل أن ينطلق ليكون أميّاً أو غير أميّ في القراءة والكتابة. لذلك، كانت مسألة الأسرة تمثّل المحضن الذي تنمو فيه حياتنا نمواً طبيعياً، يعيش فيه الإنسان حاجته إلى الحنان والعاطفة غذاءً روحياً كحاجته إلى الطّعام والشّراب غذاءً مادياً.

قضيَّة الأسرة هي قضيَّة تفاعل إنسانيّ، يبدأ فيه الإنسان عندما يصير زوجاً وزوجة، فالعلاقة الزوجيَّة هي المرحلة الأولى لبناء الأسرة، وعندما ينطلق الإنسان في المسألة الزوجيَّة، فإنَّه يشعر بأنَّ هذا الفراغ الذي يعيشه في داخله، وهذا القلق الإنساني الَّذي يتحرك في عقله وقلبه، لم يعد موجوداً. فنحن نعتبر أنّه على الرّغم من أنّ كلًّا من الرّجل والمرأة مخلوق مستقلّ عن الآخر، إلَّا أنَّ المعنى الإنساني الذي يمثِّله الرَّجل والمرأة معاً، يتكامل في طبيعة هذه الزوجيّة.

وعندما نأتي إلى الصّورة الإسلاميَّة للحياة الزّوجيَّة، فإنَّنا نقرأ في القرآن الكريم: {وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً}[الرّوم: 21]، ولاحظوا كلمة "أنفسكم"، فالزوج هو الإنسان في إنسانيَّته، يشعر بما يشعر به الآخر، ويعيش ما يعيش له، وينطلق من خلال ما ينطلق فيه، ليست هناك غربة، قد يكون هناك تنوّع؛ الزّوج الذّكر غير الأنثى، ولكن هذا التنوع ينطلق من وحدة.

على هذا الأساس، خلق الله لنا في إنسانيّتنا من داخل هذه الإنسانيّة أزواجاً، لم يجعل الإنسان فرداً أو مخلوقاً مستقلاً يجترّ ذاته في فرديَّته، ولكنَّه جعل الإنسان زوجاً يتكامل في زوجيّته، ليعطي كلَّ واحد منهما لذاته شيئاً من ذات الآخر.

كيف هي العلاقة؟ ما هي مهمَّة هذه الأزواج؟ هل إنَّ مهمتها في علاقاتها الجديدة هي مهمّة مادية، حسّية، غرائزيّة تتحرك بشيء جامد، أو أنّ هناك شيئاً فوق الإحساس المادي؟ هناك شيء روحيّ يجعل الإنسان روحاً مع الآخر، تماماً كما هو جسد مع الآخر، {لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا}، وكلمة "السكينة" المراد بها هنا السّكينة الروحيَّة؛ أن يسكن إنسان لإنسان، أن يطمئنّ له، أن يرتاح له، أن يشعر بالانتعاش عنده، أن يشعر بأنَّ روحه تحتضن روحه، ومشاعره تحتضن مشاعره.

هذا النّوع من الحياة، يمكن أن يبني أسرة تمتدّ في الأولاد، بحيث تتحوَّل إلى حياة جديدة، قوية، منفتحة، منطلقة، عندما يعيش الزوجان المودَّة والرحمة، يمكن لهما أن ينتجا جيلاً ينطلق من خلال المودّة والرّحمة، لأننا نعرف ــ ولعلّ للكثيرين تجارب في هذا الموضوع ــ أن الكثيرين من الآباء والأمَّهات، يعقّدون أولادهم نتيجة التعقيدات الموجودة فيما بينهم، وهناك من الآباء والأمَّهات من يفتحون روحية أولادهم.

لذلك، يريد الإسلام للحياة الزوجيَّة أن تنطلق من المودّة والرحمة، لتكون حياة خاضعة للجانب العاطفي فيما تعطيه المودّة، وللجانب الموضوعيّ فيما تعطيه الرّحمة. فإذا أمكن للزّوجين أن يجسِّدا هذا، أمكن لهما أن ينتجا جيلاً منفتحاً على الآخر في وعيه ورحمته..

*من محاضرة لسماحته ألقاها بمناسبة السنة العالميّة للأسرة، وبدعوة من إدارة ثانويّة الغبيري الرّسميَّة للبنات، بتاريخ: 12- 5 -1993م.

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة شهرُ رجبَ شهرُ الرَّحمةِ وذكرِ الله لمقاربةٍ لبنانيَّةٍ وحوارٍ داخليٍّ قبل انتظار مساعدة الآخرين السَّبت أوَّل شهر رجب 1442هـ مناقشة رسالة ماجستير حول ديوان شعريّ للمرجع فضل الله (رض) الحجاب واجبٌ وليس تقليدًا اجتماعيًّا في عصر الإعلام والتّأثير.. مسؤوليَّة تقصّي الحقيقة قصّة النبيّ يونس (ع) المليئة بالعبر المرض بلاءٌ وعذاب أم خيرٌ وثواب؟! فضل الله في درس التفسير الأسبوعي
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر