الترتيب حسب:
Relevance
Relevance
Date

بينَ حسنِ الظَّاهرِ والسّقوطِ في الامتحانِ.

بينَ حسنِ الظَّاهرِ والسّقوطِ في الامتحانِ

في حركة الإنسان وعلاقته بالإنسان الآخر، في ثقته به، وفي ارتباطه به، وفي انتمائه إليه، وفي اتّباعه له، هل يكفي حسن الظَّاهر؟ هل تكفي الكلمة التي تجذب قلبك، أو أن المسألة أعمق من ذلك؟ ربما كان حسن الظاهر يجعلك تحقق انطباعاً جيِّداً حول هذا الإنسان، وربما كانت الكلمة توحي إليك بالمعاني الطيبة حوله، ولكن ذلك شي‏ء، وأن تجعله موضع ثقتك، بحيث ترتبط به وتتبعه وتسير خلفه شي‏ء آخر.
ومن دروس القرآن الكريم في ذلك، ما قصَّه الله علينا في كتابه عن نموذجين من الناس، ربما كان ظاهرهم يوحي بالثقة، ولكنهم عندما اصطدموا بالتجربة، سقطوا في الامتحان.
النَّموذج الأوَّل، مَنْ قال الله سبحانه فيه: {وَمِنَ النَّاسِ مَن يَعْبُدُ اللهَ عَلَىٰ حَرْفٍ - أي يعبده عبادةً لا عمق لها في العقل، ولا عمق لها في النَّفس، بل هي عبادة تنطلق من سطح إحساس الإنسان بالله، لا من موقع الانفتاح على المشاعر أو من الإطلال على الفكرة. يعبد الله على حرف، لأنه يرث العبادة عن آبائه وأجداده، ولأنَّ البيئة من حوله تصلّي مثلاً، فيصلّي انفعالاً بذلك.
 - فَإِنْ أَصَابَهُ خَيْرٌ - أي جرت الرياح كما يحلو له، فكانت معتدلةً لا عواصف فيها ولا مشاكل - اطْمَأَنَّ بِهِ - أمَّا إذا اصطدم بالتجربة الّتي تتطلّب منه أن يقول كلمة الحقِّ في الأجواء التي تضغط عليه ليقول الباطل، وفي المواقف الَّتي يمكن أن تجعل الأرض تهتزّ من تحت أقدامه، وفي الحالات التي يمكن أن يخسر فيها إذا انطلق مع مبادئه، أو يربح فيها إذا انحرف عن مبادئه - وَإِنْ أَصَابَتْهُ فِتْنَةٌ - ومصطلح الفتنة في القرآن يعني الامتحان والتجربة التي قد تهزّ أعماق الإنسان لتظهر ما في داخلها عندما تتحدَّى شهواته ولذاته وأطماعه وعلاقته وعواطفه؛ إّنه إن تعرّض لمثل هذا الامتحان - انقَلَبَ عَلَىٰ وَجْهِهِ خَسِرَ الدُّنْيَا وَالْآخِرَةَ ذَٰلِكَ هُوَ الْخُسْرَانُ الْمُبِينُ}(الحجّ: 11).
هذا النّموذج الأوّل... 
والآية الثانية الّتي ذكرها الله حول النّموذج الثّاني هي قوله تعالى: {وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الحَيَاةِ الدُّنْيَا - يتحدَّث معك في الرشاد والإخلاص والوطنيَّة وما إلى ذلك - وَيُشْهِدُ اللهَ عَلَى مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الخِصَامِ}(البقرة: 204)، وهو الإنسان الَّذي إذا دخل الخصومة، كان قاسياً ومتشدِّداً.
{وَإِذَا تَوَلَّى - بعد أن حمله الناس على أكتافهم وصنعوا منه شخصيةً اجتماعيةً أو سياسية - سَعَى فِي الأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيهَا وَيُهْلِكَ الحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللهُ لَا يُحِبُّ الفَسَادَ}(البقرة: 205)، فيسقط أمام التجربة الحادّة، وينكشف الزيف الكامن في داخله من خلال الأوضاع الصعبة التي لا يملك التماسك أمامها من خلال أطماعه وخفاياه الشريرة. 
{وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللهَ - أين كلامك حول علاقتك بالله وإخلاصك له؟  - أَخَذَتْهُ العِزَّةُ بِالإِثْمِ - هل يقال لمثلي (اتّق الله)، فأنا الَّذي أوزّع التقوى على الناس - فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ المِهَادُ}(البقرة: 206).
وما نتعلَّمه من هاتين الآتيين، أنَّه ينبغي أن لا نعطي الثقة إلَّا من خلال ملاحقة التجربة في حياة الإنسان؛ التجربة الحيَّة، التجربة الحادَّة، التجربة التي يمكن أن نختبر فيها الإنسان بالمال أو بالجاه أو بالشَّهوات، لأنه لكلِّ إنسان منّا مفتاحٌ لشخصيَّته، وقد قال المتنبي:
إذا اشتبكت دموعٌ في خدودٍ        تبيـّن من بكى ممّن تبـاكى   
وهكذا، يتبين المزيّف من المخلص، عندما يعتصر المزيّف دمعةً في عينيه، فلا تخرج إلا بشكل متكلَّف، أمَّا الإنسان المخلص، فإنك تشعر بأنّ دموعه عندما تنحدر من آلامه أو آهاته، فإنها تنفجر وتنفتح لتعرف منه الصِّدق في كلّ كلمة وفي كلّ دمعة وفي كلّ موقف.
* من كتاب "النَّدوة"، ج 1.
  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة شهرُ رجبَ شهرُ الرَّحمةِ وذكرِ الله لمقاربةٍ لبنانيَّةٍ وحوارٍ داخليٍّ قبل انتظار مساعدة الآخرين السَّبت أوَّل شهر رجب 1442هـ مناقشة رسالة ماجستير حول ديوان شعريّ للمرجع فضل الله (رض) الحجاب واجبٌ وليس تقليدًا اجتماعيًّا في عصر الإعلام والتّأثير.. مسؤوليَّة تقصّي الحقيقة قصّة النبيّ يونس (ع) المليئة بالعبر المرض بلاءٌ وعذاب أم خيرٌ وثواب؟! فضل الله في درس التفسير الأسبوعي
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر