اليوم: الأربعاء4 شوال 1441هـ الموافق: 27 مايو 2020

شـاعـر الحـبّ

حَنَّتِ الذِّكرى.. لأشواقِ هَوَان

فاستراحتْ حولَ نَجْواها رُؤَان

وَهَوَى الفجْرُ علينا.. سَاحِب

خَطْوَهُ خَلْفَ حفيفٍ من خُطَان

وملأنَا بالسَّنا أكْؤُسَن

فحَبَا الرَّوضُ إلينا.. وَسَقَان

ومَشَيْنَا والضُّحى يَغْمُرُن

ويُحيلُ الرَّمْلَ في القَفْرِ جُمان

نتَملَّى واحةَ العمْرِ فل

تُبْصِرُ العينُ بها إلا جِنَان

والدَّوالي، تفْرُشُ الظِّلَّ على

دَرْبِنَا الحُرِّ، وتكسُوهُ حَنَان

والشَّواطِيْ، وعلى أطرافِهَ

يهْمِسُ الموجُ لنا سرَّ هوَان

تحضُنُ الحُسْنَ ربيعاً يانِع

يهبُ الشَّاطئَ في الفجْرِ الحِسَانا

بُورِكَ الشِّعرُ.. يُغذِّي خَطْوَن

إن ترامى الجَدْبُ فيها وَطَوَان

ويَصُبُّ النُّورَ في أعماقِن...

إن تمَطَّى في حناياها دُجَان

ويُثيرُ الأمَلَ الحُرَّ إذ

خَفَقَ اليأسُ، فضمَّتهُ قوان

إنَّهُ النَّهرُ الّذي نلْهو على

طيْفِهِ الحلْوِ ونحسُوهُ دِنان

إنَّهُ الفجرُ الّذي يحضُنُن..

فيُرينا في حنَاياهُ، الأمَان

إنَّه السّيْفُ الّذي نغْمُدُهُ

إنْ طغَى الجَوْرُ، بأعناقِ عِدان

هو قيثارَتُنَا في روْضِنَ

ونذيرُ الحَقِّ، إن ثارَتْ وغَان

شاعِرَ الحُبِّ.. وما أعْذَبَهُ

نفحَةً تنفَحَ بالطِّيبِ دُنَان

أنْتَ في باريسَ تحتلُّ الهوَى

ساعِداً يَحْنو، وثغْراً يتدانَى

وتُحيلُ الحُبَّ محمُوماً على

قلبِكَ الخافِقِ، ألحاناً حِسان

أنْتَ غنَّيْتَ له سِحْرَ الصِّب

قِطَعَاً منْ روحِكَ الحَرَّى فَلان

وقضَيْتَ العُمْرَ في تقديسِهِ

فتلقّـفْـتَ بنجْـواهُ سَمَـان

هكذا أنْتَ، فمَاذا في الهوى

من أحاديثَ؟ وماذا عن لِقان

أترَى العُمرَ، غَرَاماً، ورؤَىً

وحديثاً عاطفيَّاً، ودُخان

إنّ خلْفَ السِّتْرِ يا شاعِرن

من صدى الأجيالِ.. تاريخاً يَران

سوفَ يدْعُونا إلى مِبْضَعِهِ

ويُريْنا كيفَ نقْتادُ البَيَان

كيفَ نلهُو؟ وعلى آفاقِن..

أثرُ الطُّغيانِ والإرهاقِ بَانَ

والدُّنى حوْلَ خُطَانا، خفقَةٌ

من شَقَانا، وفحِيحٌ مِنْ أسَان

هذه الأوطانُ من يكفلهَ

إنْ تخاذَلْنا، وغشَّتْنا مُنان

فإلى الواقِعِ يا شاعِرَهُ

وجِّهِ الحُبَّ، ونضِّرْهُ مكان

فصدَى الواقِعِ يدْوي باللِّظَى

إنْ سقيْناهُ مِدَاداً من دِمان

مهداة إلى الأستاذ حسن الأمين.
المصدر: من ديوان "قصائد للإسلام والحياة".

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة خطبة عيد الفطر: لا معنى للعيد إلّا بالبذل والعطاء. المبرّات وزّعت كسوة العيد على 4600 يتيم فتح الرسول (ص) مكة وأسباب انتصاره. الأحد أوّل شوّال 1441هـ ليلة القدر.. ليلة البركات والعطاءات فضل الله: ليتحسّس كلّ منّا إنسانيّته للتّخفيف من مآسي كورونا فضل الله: التّهاون في إجراءات الوقاية يهدّدنا بكارثة كيف الخلاص من وساوس الشّيطان؟! الدّعاء نعمة تستوجب الشّكر والحمد.
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر