اليوم: الأربعاء12 محرّم 1444هـ الموافق: 10 اغسطس 2022

من الآية 25 الى الآية 26

الآيتـان

{وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُواْ عَنِ السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ* وَيَسْتَجِيبُ الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ وَيَزِيدُهُم مِّن فَضْلِهِ وَالْكَافِرُونَ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ} (25ـ26).

* * *

يقبل التوبة من عباده

{وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ} الذين يعيشون الندم على ما أسلفوه من السيئات عبر الالتزام بالكفر، أو السير في خط المعصية، فقد فتح لهم مجال التراجع عن الانحراف، والانفتاح على خطّ الاستقامة..

{وَيَعْفُواْ عَنِ السَّيِّئَاتِ} ويتجاوز عنها، فلا يحمّلهم نتائجها السلبية في الآخرة {وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ} فلا يخفى عليه شيءٌ من أقوالكم وأفعالكم، الأمر الذي يفرض عليكم الوقوف أمام المسؤولية لتحذروا عقابه على ما يعلمه من أعمالكم السيّئة، لتتوبوا منها، وتتخلصوا من نتائجها، بعد أن فتح باب التوبة واسعاً أمامكم.

وهذه دعوة مستمرة يطلقها الله لعباده الذين يعرف نقاط ضعفهم التي أودعها فيهم، وأراد لهم أن يتجاوزوا ذلك الضعف بجهدهم وجهادهم، فإذا سقطوا تحت تأثير ضعفهم غفلة أو عناداً، وعصوا الله، وانحرفوا عن خط هداه، فإنه يفتح لهم باب التوبة والعفو، ليبدأوا رحلة التصحيح والاستقامة على طريق الحق..

* * *

الإيمان والعمل عبادتان متلازمتان

{وَيَسْتَجِيبُ الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ} قيل: إن «فاعل يستجيب ضمير راجعٌ إليه تعالى و{الَّذِينَ آمَنُواْ}الخ في موضع المفعول بنزع الخافض»[1]، أي يستجيب لهم ما يدعونه إليه في أي شكل كانت دعوتهم، ولا سيّما العبادة التي هي مظهر من مظاهر الدعاء. وهناك احتمالٌ آخر، وهو أن تكون عبارة {الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ} فاعل يستجيب، فيكون المعنى أنهم يستجيبون لله في ما يدعوهم إليه من العمل الصالح الذي يقربهم منه ويجعلهم في مواقع رضوانه {وَيَزِيدُهُم مِّن فَضْلِهِ} يزيد العاملين الصالحين من حسناته التي يضاعفها للمخلصين المتقين.

{وَالْكَافِرُونَ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ} لأنهم لم يستجيبوا لله بطاعة أوامره ونواهيه..

وتلك هي القضية التي تحكم الموقف الإلهي من سلوك الإنسان، فليس بين الله وبين عباده أية علاقةٍ خاصةٍ تجلب لهم خيراً أو تدفع عنهم شرّاً، إلا الإيمان والعمل، اللذان يؤكّدان القرب منه، ويحققان العلاقة به.. ما يفرض على الإنسان الالتفات إلى ذلك في بناء المصير.

ـــــــــــــــــــ

(1) تفسير الميزان، ج:18، ص:51.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة شهرُ رجبَ شهرُ الرَّحمةِ وذكرِ الله لمقاربةٍ لبنانيَّةٍ وحوارٍ داخليٍّ قبل انتظار مساعدة الآخرين السَّبت أوَّل شهر رجب 1442هـ مناقشة رسالة ماجستير حول ديوان شعريّ للمرجع فضل الله (رض) الحجاب واجبٌ وليس تقليدًا اجتماعيًّا في عصر الإعلام والتّأثير.. مسؤوليَّة تقصّي الحقيقة قصّة النبيّ يونس (ع) المليئة بالعبر المرض بلاءٌ وعذاب أم خيرٌ وثواب؟! فضل الله في درس التفسير الأسبوعي
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر