اليوم: الخميس18 ذي القعدة 1441هـ الموافق: 9 يوليو 2020

سورة النور المقدمة -

 

سورة النور
مدنية وهي أربع وستون آية

سبب التسمية

لقد جاءت التسمية من خلال الآية الكريمة التي تحدثت ضمن السورة عن نور الله وهي: {اللَّهُ نُورُ السَّمَوَاتِ والأرض مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ في زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مباركة زَيْتُونَةٍ لاَّ شَرْقِيَّةٍ وَلاَ غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِى اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يشاء وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمثال لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شيء عَلَيِمٌ}.

إنه الموضوع الذي ينطلق من معناه وإيحاءاته كل إشراق الحياة وطهرها وصفائها الذي تستمدّه من الله، في ما ينفتح قلب الإنسان عليه، وفي ما يهديه الله إليه عبر إبداعاته الحسية والروحيّة..

إنّه الإشراق الخالد الذي ينطلق من ينبوع القدرة المطلقة التي تنير، ومن سرّ العطاء الذي لا يقف عند حدّ، والنور الذي لا ينفد.. ويوحي للإنسان بأنه لن يلتقي بالظلام في عقله وروحه وحياته إذا التقى بالله في وحيه وفي شريعته، وفي ينابيع الإيمان المتدفقة من عقل الرسول ووجدانه.

وفي هذه السورة بعض من نور الشريعة، وبعض من نور الرسول في حركة الحياة وإشراقة الرسالة التي تقف في بدايات الطريق لتقود الناس كلهم إلى خط الحياة النيِّر الذي يربط البداية بالنهاية..

* * *

مضمون السورة

لقد أنزل الله هذه السورة لتكون آياتها دستوراً عملياً للمسلمين في بعض جوانب حياتهم، حيث تحدّثت عن علاقة الرجل بالمرأة، وأكّدت الآية على القاعدة الشرعية التي تحكم تلك العلاقة على أساس تحضير الأجواء التي تمنع الانحراف على هذا المستوى، وتخلق مناعة داخلية، وتواجهه بالردع القانوني الحاسم الذي يدعو إلى عقاب المنحرفين، ويمنع الاتهامات غير المسؤولة، أو الإشاعات الطائشة التي يمكن إرسالها على هذا المستوى ، ويضع حدوداً تفصل بين ما يجوز قوله وما لا يجوز؛ فليس للإنسان الحرية في أن يقول كل ما يعلمه من شؤون الناس أمام الآخرين، بل هناك دائرة خاصة محدّدة تتسع لقول الحقيقة بدقّة ومسؤولية، بهدف تحديد الموقف، لا إثارة الانتباه وتحريك النوازع الذاتية العابثة، ثم تعمل السورة على التذكير بوسائل الوقاية من الجريمة، وتدخل بعد ذلك في تحديد قواعد السلوك الاجتماعي، وأسس التهذيب الأخلاقي في حركة الفرد لجهة احترام وقته وحريته..

وتضمنت السورة بعض اللمحات واللفتات والإيحاءات المتعلقة بتفاصيل العقيدة والانفتاح على الله في حركة الكون، وما في جنباته وآفاقه من نور متدفق، وما يوحي به ذلك كله من النور الإلهي الذي لا يملك الإنسان إلا أن ينفتح عليه لامتداده اللاّنهائي وعمقه اللاّمحدود، وانسيابه الإشراقي في ذروة الصفاء، في كل دفقة نور في أغوار الأرض وفي رحاب السماء.. وفيه تقدم السورة نموذجاً حياً يلامس الروح.

ثم يمتد الحديث إلى بعض ملامح المؤمنين الذين يرتفعون إلى مستوى الإخلاص المتجسّد في العبادة الخالصة لله التي تستغرق كل وجدانهم وحياتهم، وإلى بعض مواقع الكافرين في الدنيا، ومصيرهم المظلم في الآخرة..

وهكذا كانت هذه السورة في برنامجها التربوي التشريعي، وفي إيحاءاتها الروحية الأخلاقية، انطلاقة في حياة الإنسان الحركية، وانفتاحاً على آفاقه الإنسانية، واستغراقاً عميقاً في أغوار الإيمان الباحث أبداً عن الله، في إشراقة الصفاء الروحي المنطلق من النور الإلهيّ الذي يغمر الحياة كلها حباً وخيراً وسلاماً، فيشرق على العقل والروح والقلب والضمير، ويمتد في الحياة، في كل مفرداتها وتفاصيلها، ليكون نور السماوات والأرض الذي لا ينقطع ولا يغيب ولا ينتهي..

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة فضل الله: لا تزال الأمّة تشعر بحرارة وجوده وفكره ونهجه يصلّي ويكذب.. وآخر لا يصلّي ولا يكذب؟! فضل الله: حصر الأخوّة في إطار المذهب هو سبب معاناتنا بالكرامة تبنى المجتمعات وتحفظ الأوطان الإسلام يقول: اِبدأ أنت بالتحيَّة؟! فضل الله: الأولويّة للوضع المعيشي وإذا غرق مركب البلد نغرق جميعاً مسؤولية التعاون والتضامن لحماية مجتمعاتنا. فضل الله: همّنا تعزيز الوحدة الوطنيّة وإبعاد شبح الفتنة نصيحتنا إلى الشّباب؟!
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر