اليوم: الاثنين15 صفر 1441هـ الموافق: 14 اكتوبر 2019

من الآية 25 الى الآية 26

بسم الله الرحمن الرحيم 

الآيتــان

{وَلَبِثُواْ فِي كَهْفِهِمْ ثَلاثَ مِائَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُواْ تِسْعًا* قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُواْ لَهُ غَيْبُ السَّمَـوَاتِ وَالأرْضِ أَبْصِرْ بِهِ وَأَسْمِعْ مَا لَهُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَدًا} (25ـ26).

* * *

لبثهم في الكهف ثلاثة قرون ونيّفا

{وَلَبِثُواْ فِي كَهْفِهِمْ ثَلاثَ مِائَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُواْ تِسْعًا} وهذا هو الرقم الصحيح الذي يقطع جدالهم حول مدة لبثهم في الكهف على الطريقة العجيبة التي أشار إليها القرآن. وربما احتمل بعض المفسرين أن ذلك من كلام أهل الكتاب، وأن الآية الأخرى ردٌّ عليهم. {قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُواْ} ليكون الاتجاه إبقاء المسألة على إجمالها، لأن معرفتها لا تعني شيئاً للناس في ما تستهدفه القصة، ولكن الظاهر من الآية الأولى هو الجزم الذي يوحي بأن العدد يقيني، وبذلك تكون الآية الثانية تأكيداً للموضوع، في مقابل الأرقام الأخرى التي ربما كانوا قد ذكروها، باعتبار أن الله أعلم بأحوالهم من الآخرين، لأنه المهيمن على الزمن كله وعلى كل أمورهم، فهو يعلم منهم ما لا يعلمه الآخرون، {غَيْبُ السَّمَـوَاتِ وَالأرْضِ} فهو خالق الغيب والمسيطر عليه والمحيط به، فلا يملك أحدٌ علمه إلا من خلال ما يريد الله له أن يعلمه.

{أَبْصِرْ بِهِ وَأَسْمِعْ} ـ وهما من صيغ التعجُّب ـ توحيان بدقّة السمع والبصر وكمالهما، بالمستوى الذي لا يدانيه أيّ سمعٍ وبصرٍ، وهو كنايةٌ عن إحاطته الكاملة بالأشياء، في ما يمثله السمع والبصر من وسيلة المعرفة، فإن الله يعلم حالهم حتى في أدقّ الأشياء خفاءً، ويسمع مقالهم حتى في أشد الكلمات همساً. {مَا لَهُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ} فليس لغيره الولاية عليهم، بل الولاية له وحده، فكل ما في الكون محتاجٌ إلى ولايته وخاضعٌ له، لأنه الخالق للحياة كلها وللإنسان كله، وهو الذي يمدُّها ويمده بقابلية الاستمرار من خلال ما يفيض عليها وعليه من نعمه التي هي الشرط الأساسي للبقاء. {وَلاَ يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَدًا} فهو الحاكم المستقل بحكمه، فلا يشرك غيره فيه، لأنه لا يحتاج إلى أحد، فهو المطلع على كل خفايا الأشياء والمهيمن عليها.. فلا حاجة إلى مشورةٍ أو معونةٍ من أحد، كما يحتاج الحاكم إلى ذلك نتيجة محدودية علمه وقدرته. وهذا تأكيدٌ للإحاطة الكاملة لعلمه ـ سبحانه وتعالى ـ الذي يجعل ما يخبر به حقيقةً كاملةً لا ريب فيها ولا شك، ولا غموض ولا إبهام.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة فضل الله: لسدّ الثغرات جراء إهمال الدولة منبر الجمعة: 11 تشرين أوّل 2019 وصيّة المرجع فضل الله للشّباب والمراهقين! عندما يهدِّد الفقر أمن المجتمعات والأوطان! ختان الذكور قلق في الوسط الإسلامي براءة الشيعة من الشّرك! فضل الله: نرفض شيطنة الوجود الفلسطينيّ في لبنان منبر الجمعة: 4 تشرين أوّل 2019 أسهر حتى طلوع الشّمس ولا أصلّي؟! لماذا صالح الإمام الحسن (ع) معاوية؟!
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر