اليوم: الأربعاء19 محرم 1441هـ الموافق: 18 سبتمبر 2019

الآية 109

بسم الله الرحمن الرحيم 

الآيــة

{قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَاداً لِّكَلِمَاتِ رَبّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَداً} (109).

* * *

معاني المفردات

{مَدَداً}: المدد: مجيء شيءٍ بعد شيءٍ.

* * *

معنى كلمة الله

كيف يتصور المخلوق آفاق الخالق؟ هل هناك حدودٌ معينةٌ، أم أنّ هناك الأفق المطلق الذي لا حدّ له ولا آخر؟

إن هذه الآية تتحدث عن بعض ذلك، وتحاول أن تقرِّب للإنسان ملامح الصورة، ليعيش تصور المطلق من خلال تصور المحدود، ولكن بأسلوبٍ يوحي بالامتداد بما يقرب من أجواء المطلق.

إنها تتحدث عن كلمات الله ـ والكلمة هي معنى يوجد باللفظ ـ فهل أن كلمات الله هي الألفاظ الصادرة منه؟ وهل يمكن صدور الكلمة من الله كما تصدر من الإنسان من الفم، والله ليس جسداً يتكلم بالمعنى المادي للكلام؟!

إن الكلمة قد تكون تعبيراً عن كل فعلٍ يصدر من الله في مسألة الخلق والإيجاد، وهذا ما عبّر عنه الله في كل مظاهر إرادته في حركة الأشياء في قوله تعالى: {إِنَّمَآ أَمْرُهُ إِذَآ أَرَادَ شَيْئاً أَن يَقُولَ لَهُ كُن فَيَكُونُ} [يس:82] وذلك من خلال المضمون الداخلي للكلمة، باعتبار أنه دالٌّ على الفعل. وهذا هو الذي جعل المسيح (ع) في خلقه كلمة الله، باعتبار أنه الدليل على وجوده وقدرته وعظمته. وربما كان المراد منها علم الله، باعتبار أن الكلام في مضمونه يمثِّل المعنى الحيّ للمعرفة، فيكون المراد من كلمات الله معلوماته. وقد يكون المعنى الأول هو الأقرب باعتبار الأسلوب القرآني الذي جاءت فيه الكلمة منسجمة معه، كما أشرنا إليه آنفاً.

ولكن مسألة المعلومات لا تبتعد عن الجو في ما يريد القرآن دائماً أن يؤكده من إحاطة الله بالكون كله وبالحياة وبالإنسان من خلال علمه الواسع المطلق.

ولا يتنافى هذا الفهم مع المعنى الأول الذي قد يكون شاملاً للكلمة التي تعبر عن المضمون المتجسِّد للواقع في ما يعنيه فعل الله من ذلك، كما يكون شاملاً للكلمة التي تعبر عن المعرفة بواسطة موادّها في الحياة، ليكون كناية عن الاثنين معاً، حيث يتحرك علم الله في كل آفاق الحياة التي هي خلقه وفعله وإرادته التكوينية في الوجود.

* * *

علم مطلق

{قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَاداً لِّكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي} والبحر هو الامتداد المائي الواسع العميق الذي قد يخيل للإنسان أنه لا نهاية له في سطحه ولا قعر له في عمقه. والمداد هو هذا السائل الملوّن الذي يستعمل للكتابة. وبذلك تتضح الصورة في وضوح الامتداد الذي يلتقي بالمطلق في سعته وشموله وعمقه، فكيف تكون النتيجة في تحوّل البحر إلى مدادٍ يكتب ويكتب ويكتب... وينتهي البحر، وتبقى الكلمات تبحث عن مداد جديد، فلو كانت الفرضية صحيحةً وكان البحر مداداً لكلمات ربي، {لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي} لأن الله يخلق في كل لحظة شيئاً جديداً، ويبدع في كل آن علماً جديداً. وتتحول المسألة إلى حقيقةٍ متحركةٍ تلهث وراء الجديد، ونأتي ببحرٍ جديد لا ساحل له في النظرة الساذجة، ويتحول إلى مدادٍ... وتبقى الكلمات تبحث عن مدادٍ جديد، لأن جديدها يفرض نفسه على الحياة والإنسان {وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَداً}.

وهكذا ينطلق التصور البشري للمطلق من خلال المحدود، ويقف الإنسان حائراً أمام الحقيقة المطلقة، ليجد نفسه عاجزاً عن الوصول إلى أيّة نتيجةٍ إيجابيةٍ حاسمةٍ في هذا الاتجاه، في حدود المعرفة الإنسانية، الأمر الذي يوحي للإنسان بالتواضع أمام العلم المطلق، والإرادة المطلقة، والقدرة المطلقة... مهما ملك العالمون من أسباب العلم ومهما وصلوا إليه من مفرداته، لأن ذلك كله عبارةٌ عن بعض خلق الله، في ما صنعه الله في خلقه، وما أوحى به للإنسان من علمه، فكيف يمكن له أن يطغى في علمه، أو في قدرته؟!

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة الخلاف بين العلماء؟! أخي ذو طباع صعبة؟! منبر الجمعة 13 أيلول 2019م نيويورك تايمز: لماذا تجرّد الهند مواطنيها المسلمين من الجنسيّة؟ المؤتمر التّربوي الثّامن والعشرون: "المبرّات من المأسسة إلى التّميز المؤسّساتيّ" أخطر الكذب.. ومسؤوليّة التثبّت من الأحاديث فضل الله: نلتقي بالحسين (ع) عندما نعمل للعدالة ومواجهة الجهل مؤسَّسة المرجع فضل الله أحيت ذكرى عاشوراء في عدد من البلدان العالم يحيي ذكرى عاشوراء فضل الله: لا نريد للأديان أن تتقوقع بل أن تعمل لخدمة الإنسان
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر