اليوم: الأربعاء24 صفر 1441هـ الموافق: 23 اكتوبر 2019

من الآية 94 الى الآية 95

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الآيتـان

{وَمَآ أَرْسَلْنَا فِي قَرْيَةٍ مِّن نَّبِيٍّ إِلاَ أَخَذْنَا أَهْلَهَا بِالْبَأْسَآءِ وَالضَّرَّآءِ لَعَلَّهُمْ يَضَّرَّعُونَ* ثُمَّ بَدَّلْنَا مَكَانَ السَّيِّئَةِ الْحَسَنَةَ حَتَّى عَفَواْ وَّقَالُواْ قَدْ مَسَّ ءَابَاءَنَا الضَّرَّآءُ وَالسَّرَّآءُ فَأَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ}(94ـ95).

* * *

معاني المفردات

{بِالْبَأْسَآءِ}: بالشدّة.

{وَالضَّرَّآءِ}: ما يضرّ الإنسان مادّياً أو أدبياً.

{يَضَّرَّعُونَ}: يخضعون.

{عَفَواْ}: العفو: الترك.

{بَغْتَةً}: فجأةً، وهي الأخذ على غرّة من غير تقدمةٍ تؤذن بالنّازلة.

* * *

سنّة الله في أهل القرى

وتلك هي سنة الله في الجماعات التي يعيش بينهم الأنبياء، فإنّ الله يهيّىء لهم الأجواء التي تفتح قلوبهم عليه، وترجعهم إليه، فقد يمرّ زمنٌ طويلٌ يعيش فيه الناس الشدائد والأهوال والعوامل المضرّة بأبدانهم وأموالهم تحت ضغط الظروف القاسية التي تتحرك أسبابها بإرادة الله، ليلجأوا إليه، وليتضرّعوا فيطلبوا منه الخلاص، ليتحقّق من خلال ذلك الانفتاح على الإيمان وعلى خطّ الرسالات، ثم يبدِّل الله الشدة بالرخاء، والسيئة بالحسنة، والضرّاء بالسرّاء، حتى يستسلم الناس في إغفاءة الغفلة لحالة الاسترخاء المريح، فيعودون إلى شهواتهم ولذاتهم يعبّون منها ما يشاؤون، بعيداً عن كل مسؤوليّة، وعندما تذكرهم بالتاريخ القريب الذي عاشوا فيه الآلام وواجهوا فيه الأهوال، يبتعدون عن وحي العبرة فيه وحركة الموعظة في مضمونه، ليقولوا إنها سنّة الطبيعة، وحركة الحياة، من دون أن يكون للغيب دخلٌ فيه؛ فقد عاش آباؤنا الجو نفسه الذي نعيشه، فمستهم الضرّاء حيناً والسرّاء حيناً آخر، وتلك هي طبيعة الحياة؛ فلماذا نحمّلها أكثر مما تتحمل، ونحاول أن ننفذ منها إلى أجواء الغيب وقضايا الكفر والإيمان، فليس للغيب أي دخل في ذلك من قريبٍ أو من بعيد؟!

ولكن الله لا يغفر لهم هذا المنطق، فقد يكون صحيحاً أن قضية الشدّة والرخاء هي من سنة الحياة، ولكنها السنّة التي خلقها الله في نطاق الكون، ليسير على قاعدةٍ ثابتةٍ حكيمةٍ. وقد يهيّىء الله الظروف التي تثيرها سننه، من أجل أن يثير وضعاً معيّناً هنا ووضعاً معيّناً هناك، ليكون ذلك امتحاناً للإنسان في أجواء الإيمان والكفر، وليتحرّك الإنسان وقت الضيق ليبتهل إلى الله في رفع ذلك عنه، وليشعر ـ بعد الفرج ـ بنعمة الله عليه، ليكون الله هو الأساس في حالتي البلاء والعافية، ليشكر ولا يكفر. ولهذا فقد غضب الله على هؤلاء، لأنهم استكبروا على الله، واستخفّوا بالأنبياء، وكذّبوا الرسالات، فأخذهم الله فجأة بشكل غير متوقع، وهم لا يشعرون.

وهذا ما ينبغي للإنسان أن يلتفت إليه، فيأخذ من كل ظاهرةٍ من ظواهر الحياة التي تمرّ به من بلاءٍ وعافيةٍ درساً ينفتح به على الله، فيعيش معه حالة التضرُّع والابتهال والدعاء، ويعيش في مجالٍ آخر حالة الشكر والطاعة والرضى، فيبقى مع الله في كل شيء، في جميع الظروف والأحوال، لأنّ ذلك هو المعنى العميق للإيمان في نفسه، في ما يتحرك به الإيمان من مشاعر ومواقف في حياة الإنسان.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة هل هرب فتية الكهف من الواقع؟ العربيّة ثالث لغة في أستراليا منبر الجمعة: 18 تشرين أوّل 2019 المودّة في القربى للحفاظ على مساحات الحوار والتنوّع واللّقاء فضل الله: لسدّ الثغرات جراء إهمال الدولة منبر الجمعة: 11 تشرين أوّل 2019 وصيّة المرجع فضل الله للشّباب والمراهقين! عندما يهدِّد الفقر أمن المجتمعات والأوطان! ختان الذكور قلق في الوسط الإسلامي
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر