اليوم: السبت7 ربيع الاول 1439هـ الموافق: 25 نوفمبر 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله استقبل السفير البريطاني في لبنان وبحث معه آخر التطورات في لبنان والمنطقة السيد علي فضل الله: نؤيد كل سعي مخلص لاستقرار لبنان وتعزيز مناعة الوطن السيد علي فضل الله: نخشى تأثر السلم الأهلي في المرحلة القادمة من انعكاسات الصراع الإقليمي الحاد حماس: رفض أميركا تجديد ترخيص مكتب المنظمة انحياز سافر لإسرائيل الجيش الإسرائيلي أعلن عن اعتقال 21 فلسطينياً في الضفة الغربية رويترز: وزير إسرائيلي يكشف عن اتصالات سرية بالسعودية فايننشال تايمز: كبار المستثمرين في العالم يوقفون استثماراتهم في السعودية إنشاء أول بلدية نسائية لخدمة المجتمع النسائي في المدينة المنورة المحكمة الاتحادية في العراق تقضي بعدم دستورية استفتاء إقليم كردستان محافظ كركوك: اليونيسيف ستتولى تأهيل وإعمار مشاريع في قضاء الحويجة فقدان 3000 حاوية نفايات تبرعت بها بلدية طهران لبلدية كربلاء وزير الداخلية الفرنسي: سنمنع المسلمين من الصلاة في الشوارع تكريم كلب عسكري في بريطانيا ومنحه ميدالية تقديراً لجهوده الأناضول: إلقاء القبض على رئيس برلمان إندونيسيا بتهمة فساد مجهولون يرسمون صليباً على مسجد في السويد وول ستريت جورنال: أمريكا على وشك حرب تجارية مع الصين جرائم الإنترنت تكبد دول العالم 550 مليار دولار سنوياً 14 قتيلاً و35 جريحاً بحادث سير في كولومبيا بيع أكبر ألماسة في العالم في مزاد بسعر 34 مليون دولار إندبندنت: طبيبان يحسمان وفاة رضيع بجرعة ماريجوانا بعد عامين من الجدل شركة تطور مظلة ذكية تتنبأ بحالة الطقس بريطاني يدفع 100ألف يورو ليحول وجهه إلى وجه كلب رئيس وزراء هولندا الأسبق: الكيان الصّهيوني أخطر دولة في الشّرق الأوسط حبّ الوطن من الإيمان حملة مجانيّة لمرضى الضّغط في جمعيّة التآخي للرّعاية الاجتماعية الصحية لماذا على المرأة أن تلتزم بالحجاب؟ اليونان: "أحكام الشَّريعة الإسلاميّة" في خطر بعد كل المعاصي.. كيف أنفتح على الله؟ من دروس الرَّسول(ص): ليس أحدٌ فوقَ النَّقد منبر الجمعة: 28 صفر 1439هـ/ الموافق: 17 تشرين الثّاني 2017م لقطع الطّريق على كلّ السّاعين للفتنة في الواقع الإسلاميّ الأحد القادم أوّل أيّام شهر ربيع الأوَّل 1439هـ حائرٌ بين أهلي وزوجتي!
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
ابنة بوتو تنتقد مشروع "قانون رمضان" في باكستان
عنوان الخبر :
ابنة بوتو تنتقد مشروع "قانون رمضان" في باكستان
التاريخ:
١٦/٥/٢٠١٧
/
20 شعبان 1438هـ

خبر..

انتقدت بختاور بوتو زرداري، الابنة الكبرى لرئيسة الوزراء الرّاحلة بنظير بوتو، ورئيس باكستان السابق آصف علي زرداري، الخطط الهادفة إلى تشديد العقوبات على الّذين يجهرون بالإفطار نهاراً في شهر رمضان في البلاد، واصفةً مشروع القانون المقترح في تغريدة لها على "تويتر" بأنه "سخيف".

وتساءلت إن كان "يتعيّن اعتقال الأطفال، وكبار السّنّ، ومن يعانون مشكلات طبيّة بسبب شرب الماء خلال شهر رمضان".

وأضافت أن مشروع القانون المقترح، سيجعل الباكستانيّين "يموتون بسبب ضربات الشّمس، أو الجفاف الشّديد".

ومضت قائلة إنّ مشروع القانون "مثير للغضب، فليس كلّ الناس بقادرين على الصّوم، وليس هذا هو جوهر الدّين الإسلامي".

وأضافت بختاور أنّ بعض رجال الدين الباكستانيين أباحوا للصّائمين الإفطار عند ضربات الشّمس الحادّة التي يمكن أن تؤدي إلى مخاطر صحيّة.

وأقرت لجنة الشؤون الدينية في مجلس الشيوخ الباكستاني بالإجماع هذا الأسبوع، تعديلاً قضى برفع العقوبة السجنية إلى ثلاثة أشهر، وفرض غرامة قد تصل إلى حدود 500 روبية ضد كل من يجاهر بتناول الطعام أو التدخين.

وقد زادت التعديلات أيضاً من الغرامات المالية على دور السينما والفنادق والقنوات التلفزيونية التي ستخالف موادّ قانون "احترام رمضان" لعام 1981"، بحسب ما أوردته صحيفة "إكسبريس تربيون".

واقترح عضو مجلس الشيوخ، تنوير خان، مشروع القانون في أوائل السنة الجارية، ثمّ أحيل إلى لجنة الشّؤون الدينيّة في مجلس الشيوخ لدراسته بشكل أعمق.

يشار إلى أنّ معظم البلدان الإسلاميّة تفرض قوانين تحظر الإفطار في رمضان.

وتعليق..

لا بدّ من التحلي بالوعي والحكمة في التعليق على القوانين الّتي تطاول المجتمع، وتتصل بالجانب العبادي والدّيني للناس، بما يحقّق الاستقرار الاجتماعي المطلوب ويحفظ المصلحة العامّة.

وتعليقاً على الموضوع، أوضح المكتب الشرعي في مؤسّسة العلامة المرجع السيّد محمد حسين فضل الله(رض) المسألة على الشّكل التّالي:

"بغضّ النظر عن طبيعة العقوبات والتفاصيل، فإنه لا بدّ من تشديد الرقابة ومنع التساهل بفريضة الصّوم وحرمة شهر رمضان المبارك والتجاهر بالإفطار فيه، وأمّا المعذور صحياً والمحرج، فإن الشرع يعذره، لكن عليه أن لا يجاهر بالإفطار، ولا يقوم بما يسيء إلى الأجواء العبادية والروحية لهذه الفريضة الّتي تعمّ منافعها المجتمع، فالصّوم فريضة عبادية على المستوى الفرديّ، كما أنّ لها منافع اجتماعيّة، من خلال الانضباط الأخلاقي والسّلوكيّ، والقيام بالصّدقات، ودفع الزكاة، وإفطار الصائمين، وتعميم أجواء الألفة والأخوّة في المجتمع، وهذا يمثّل تربية وإصلاحاً تغني عن كثير من القوانين والرّقابات التي قد لا تأتي بالنّتيجة نفسها.

وواجب علينا كأمّة إسلاميّة أن نعزّز هذا الشهر، وكما يتكفل أيّ نظام ودولة بفرض القوانين وتطبيقها لسلامة المجتمع، فهذا تشريع وقانون ونظام إلهيّ يجدر بنا القيام به والالتزام به طوعاً، ولا بأس بالرقابة والمتابعة بالحكمة والتّخطيط، بما لا يؤدي إلى النفور من أحكام الإسلام، لكن بما لا يؤدّي أيضاً إلى التهاون بها".

تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.
كتاب معلم الشيعة الشيخ المفيد"
مسؤوليّتنا في غياب المهديّ والتّعاطي مع الزّمن
الدّين عقيدة وشريعة وأخلاق
زيارة عاشوراء في الميزان

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر