اليوم: السبت7 ربيع الاول 1439هـ الموافق: 25 نوفمبر 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله استقبل السفير البريطاني في لبنان وبحث معه آخر التطورات في لبنان والمنطقة السيد علي فضل الله: نؤيد كل سعي مخلص لاستقرار لبنان وتعزيز مناعة الوطن السيد علي فضل الله: نخشى تأثر السلم الأهلي في المرحلة القادمة من انعكاسات الصراع الإقليمي الحاد حماس: رفض أميركا تجديد ترخيص مكتب المنظمة انحياز سافر لإسرائيل الجيش الإسرائيلي أعلن عن اعتقال 21 فلسطينياً في الضفة الغربية رويترز: وزير إسرائيلي يكشف عن اتصالات سرية بالسعودية فايننشال تايمز: كبار المستثمرين في العالم يوقفون استثماراتهم في السعودية إنشاء أول بلدية نسائية لخدمة المجتمع النسائي في المدينة المنورة المحكمة الاتحادية في العراق تقضي بعدم دستورية استفتاء إقليم كردستان محافظ كركوك: اليونيسيف ستتولى تأهيل وإعمار مشاريع في قضاء الحويجة فقدان 3000 حاوية نفايات تبرعت بها بلدية طهران لبلدية كربلاء وزير الداخلية الفرنسي: سنمنع المسلمين من الصلاة في الشوارع تكريم كلب عسكري في بريطانيا ومنحه ميدالية تقديراً لجهوده الأناضول: إلقاء القبض على رئيس برلمان إندونيسيا بتهمة فساد مجهولون يرسمون صليباً على مسجد في السويد وول ستريت جورنال: أمريكا على وشك حرب تجارية مع الصين جرائم الإنترنت تكبد دول العالم 550 مليار دولار سنوياً 14 قتيلاً و35 جريحاً بحادث سير في كولومبيا بيع أكبر ألماسة في العالم في مزاد بسعر 34 مليون دولار إندبندنت: طبيبان يحسمان وفاة رضيع بجرعة ماريجوانا بعد عامين من الجدل شركة تطور مظلة ذكية تتنبأ بحالة الطقس بريطاني يدفع 100ألف يورو ليحول وجهه إلى وجه كلب رئيس وزراء هولندا الأسبق: الكيان الصّهيوني أخطر دولة في الشّرق الأوسط حبّ الوطن من الإيمان حملة مجانيّة لمرضى الضّغط في جمعيّة التآخي للرّعاية الاجتماعية الصحية لماذا على المرأة أن تلتزم بالحجاب؟ اليونان: "أحكام الشَّريعة الإسلاميّة" في خطر بعد كل المعاصي.. كيف أنفتح على الله؟ من دروس الرَّسول(ص): ليس أحدٌ فوقَ النَّقد منبر الجمعة: 28 صفر 1439هـ/ الموافق: 17 تشرين الثّاني 2017م لقطع الطّريق على كلّ السّاعين للفتنة في الواقع الإسلاميّ الأحد القادم أوّل أيّام شهر ربيع الأوَّل 1439هـ حائرٌ بين أهلي وزوجتي!
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
إستفتاءات /
قرآنيات / متفرقات
[رجوع]

س: هل يجوز اعطاء او بيع الكافر القرآن مع العلم بلمسه بدون طهارة او للمسلم ايضا مع علمنا بلمسه بدون طهاره؟ :
ج: يجوز ذلك ولا مانع منه.

18/10/2004

س: هل يجوز للحائض أو الجنب الإمساك أو مس القرآن فقد قال تعالى لايمسه إلا المطهرون نرجو منكم التوضيح . لاأقصد الكلام القرآني ولكن الغلاف الخارجي . :
ج: يجوز ذلك ويحرم عليهما مس كلمات القرآن الكريم.

01/11/2004

س: هل يعوض الاستماع الى القرآن الكريم بخشوع و تدبر عن قراءته ؟ :
ج: كلاهما مطلوب وحسن

08/11/2004

س: أنا أشيد منزلي في الوقت الحالي وقد نصحني بعض الاخوة بأن أضع في أساسات المنزل بعض سور القران الكريم كالحمد والاخلاص والمعوذتين بالاضافة الى بعض أحراز الأئمة المعصومين (ع) وبعض الأدعية. فهل في ذلك اشكال شرعي أو أن ذلك يفيد ساكني المنزل، أفيدونا يرحمكم الله. :
ج: لا يحرم ذلك، ولكن القرآن لم ينزل ويوحى به لذلك خصوصا أن هذه الطريقة تعرضه للتلف وتمنع من الإنتفاع به ولم يرد عندنا اي حديث معتبر حول هذا الموضوع.

22/04/2005

س: يستشكل بعض المستشرقين على الوحي الذي كان يتنزل على الأنبياء ونبينا خصوصا فالأوصاف التي ذكرها المؤرخون للنبي عندما يتنزل عليه الوحي وأنه كان يتصبب عرقا ويرتجف ونحو ذلك يقولون بأنها قد توحي بأن النبي تنتابه نوبات من الصرع أو ماشابه ويدعي أنها وحي من الله أو قد تدل على القوة الروحية التي كان يتمتع بها النبي وأنه قد يتصل ببعض الجن أو الأرواح لتخبره ببعض الغيبيات أو أن لديه قدرات خاصة يستطيع من خلالها التأثير في الحجر وجعله يسبح بين يديه أو ينادي الشجرة فتأتي إليه سعيا أو يفلق القمر للناس وغيرها وأنه استغل كل تلك الظروف ليدعي النبوة والرسالة؟ ويدعي آخرون وجود تشابه كبير بين الأحكام والتشريعات التي أمر بها النبي أتباعه وبين مثيلتها في الشريعة اليهودية ووجود تشابه في بعض الآيات القرآنية مع الآيات الموجودة في الكتاب المقدس لليهود والنصارى كما يقولون وفي هذا دلالة على أخذ النبي من كتبهم بواسطة ورقة بن نوفل وهو من أصهاره أو من بحيرا الراهب أو من أحبار اليهود في المدينة أو غيرهم فكيف نرد على افتراءاتهم تلك؟ :
ج: لقد أتى النبي (ص) بالمعجزة وهي القرآن الكريم التي أقر العرب أهل اللغة والفصاحة بإعجازه مما يثبت أنه من عند الله تعالى، كما ان النبي (ص) لم يكن يتصل بأية حضارة سابقة أو كتب قال تعالى (مَا كُنْتَ تَتْلُو مِنْ قَبْلِهِ مِنْ كِتَابٍ وَلا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ إِذاً لارْتَابَ الْمُبْطِلُونَ) (العنكبوت:48) وما اتى به النبي (ص) كان مصدقا لما سبقه من رسالات وتشابه العقائد بإعتبار ان الدين واحد من عند الله تعالى. إن مسألة الهداية لا تنطلق من شخص الرسول ذاته بل من خلال رسالته وتوجيهاته وتشريعه الذي يمتد الى ما بعد حياته والى مدى طويل من الزمن إذ كانت رسالته خاتمة للرسالات، وإذا كان بعض الناس لا يهتدون فلأنهم رفضوا التفكير بالرسالة او الأخذ بها تماماً كالناس الذين كانوا في زمن الرسول (ص) أما حكاية تفسير الحالة التي يتقبل فيها النبي الوحي بالصرع أو القوة الروحية فانها لا تنتج الفكر الذي يتمثل في الوحي مما يجعل من هذا التفسير تفسيراً لا يرتكز على أساس ولا سيما مع التحدي الذي تحدى الناس به.

25/10/2005

س: هل يحق لي ادخال الجهاز النقال الى الحمام وهو يحتوي في داخله برنامج القرآن الكريم؟ :
ج: يجوز ذلك.

23/12/2005

كتاب معلم الشيعة الشيخ المفيد"
مسؤوليّتنا في غياب المهديّ والتّعاطي مع الزّمن
الدّين عقيدة وشريعة وأخلاق
زيارة عاشوراء في الميزان

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر