اليوم: الثلاثاء14 ذي الحجة 1441هـ الموافق: 4 اغسطس 2020

بيان الموقف العربي تجاه القضايا المصيرية

أمريكا تريد استخدام العرب ليكونوا الحطب في حروب وفتن جديدة
فضل الله: المشكلة أن الأمّة باتت رهينة لعلاقات وتعقيدات شخصية

أصدر سماحة العلامة المرجع، السيد محمد حسين فضل الله، بياناً حول الموقف العربي تجاه القضايا المصيرية، جاء فيه:

لعلّ واحدة من بين المعضلات التي ظلّت تترك بصماتها على المشاكل العربية تتمثّل في العلاقات الشخصية التي كانت تقيّد الكثير من الحلول العربية بفعل التعقيدات التي تخضع لها هذه العلاقات، أو تفسح في المجال لها للتقدم نحو جوّ أرحب إذا سارت هذه العلاقات في خط التوازن والأريحية.

لقد رأينا ـ ولا نزال نرى ـ كتلة من التعقيدات الشخصية في العالم العربي تصيب بتأثيراتها الحاسمة علاقة هذه الدولة بتلك، وتنعكس على القضايا القومية والإسلامية وعلى بعض الملفات المحلية لبعض الدول، وحتى على قضايا تعتبر مصيرية، وقد انعكس ذلك على وحدة الموقف العربي والإسلامي، وأظهر للآخرين أن الأمّة لا تزال رهينة تعقيدات شخصية وذاتية، وهو الأمر الذي أوجد خللاً داخلياً ودفع بهذه الدولة أو بهذا الفريق العربي أو الإسلامي إلى التقرب من مواقع دولية، وربما من جهات معادية في عملية اجتذاب للأعداء وإبعاد للأصدقاء.

إن مسألة الوراثة التقليدية الناشئة من اعتبارات سياسية أو عشائرية أو حتى من خلفيات مكّنت هذه الجهة أو تلك من إحكام أمرها في هذا البلد العربي أو ذاك، هي واحدة من المشكلات التي باتت تستدعي حركة غير عادية لحلها أو إصلاحها، بالنظر إلى وصول الكثيرين إلى مواقع خطيرة وهم ممن لا يملكون الإخلاص للقضية ولا العدل في حركة الحكم ولا الخبرة في القضايا السياسية والفكرية وغيرها...

إننا لا ننكر أننا شرقيون وأن مجتمعاتنا، وخصوصاً المجتمعات العربية، لا تزال تدمن الارتباط بالشخص، على الرغم من الجهد الذي بذله الرسول الأكرم(ص) أو الصحابة الطيبون، وعلى الرغم من الثقافة التي انطلقت من القرآن الكريم لجعل الناس ترتبط بالمؤسسة وبالقضية وبالرسالة، ولكن علينا أن ننطلق في عملية إصلاح مستمرة على المستويات السياسية والتربوية وغيرها، لنؤكّد على الناس أن ترتبط بالشخص من خلال القضية، لا من خلال المعطيات والظروف التي جعلت هذا أو ذاك زعيماً يبيح لنفسه مصادرة قضايا الأمة في حساباته الشخصية وارتباطاته العشائرية أو حتى خلفياته المخابراتية.

لقد انعكست هذه المشكلة على مستويات أخرى عشائرية وطائفية، فبات الكثيرون أسارى للشخص من خلال ارتباطه بالعشيرة أو بالمذهب، وبتنا ـ في كثير من نماذجنا ـ أسرى الطوائف والمذاهب التي تخضع للشخص بعيداً من معايير النزاهة والعدالة، ولعلّ الطامة الكبرى تكمن في أننا نغرق في المزيد من هذه الوحول، في الوقت الذي تخطط الإدارة الأمريكية لفتن متنقلة وربما لحرب جديدة واسعة النطاق في المنطقة كلها، وهي تحرك جيشاً من الموظفين العاملين لحسابها ممن يحملون أسماء عربية وهويات إسلامية وممن انطلقوا في خط مصالحها من خلال الظروف السياسية التي هيأتها لهم، والتي ما كانت لتنجح لولا الاعتبارات الشخصية والعصبية والوراثية التي أدّت دورها البارز في مسألة التوظيف السياسي والاستخباري.

إن علينا أن نكون حذرين جداً لما خططت وتخطط له الإدارة الأمريكية من خلال نائب الرئيس الأمريكي تحديداً، لأن تبريد المسألة الفلسطينية لناحية عدم إحراج العرب ـ الذين لا يريدون التنازل في شكل مباشر عن مبادرة قمة بيروت ـ والدفع بالمسألة إلى الأمم المتحدة لتشرف على التنازلات المطلوبة أمريكياً، وصولاً إلى إخراج الجامعة العربية من الواجهة ومن القرار، كل ذلك يشير إلى أن أمريكا تخطط لاستخدام العرب في مشاريع جهنمية جديدة في المنطقة ليكونوا الحطب لحروب وفتن جديدة مقبلة، وليحاولوا إخراج إدارة بوش من مأزقها الكبير وتقديم يد العون غير المباشرة لإسرائيل التي لا تزال تعيش حال من اللاتوازن في أعقاب فشلها في الحرب على لبنان... ولذلك فإن المطلوب هو التضحية بالكثير من الأرصدة الشخصية في الحسابات العامة، قبل أن تدهمنا ساعات الفتنة ومخاطر الحروب القادمة.

مكتب سماحة آية الله العظمى السيد محمد حسين فضل الله

 التاريخ: 13 ربيع الأول 1428هـ  الموافق: 01 / 4 / 2007م

"المكتب الإعلامي"

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة "الممارسة الإسلاميّة النقديّة/ محمد حسين فضل الله أنموذجاً" فضل الله: لإجراءات جذريّة تحول دون كارثة وبائيّة توضيح لمحطّات الأيتام.. من دروس إبراهيم (ع): الثّقة بالله والتّسليم المطلق له فضل الله: سقوط البلد يعني سقوط كلّ كياناتنا الدينيّة والسياسيّة تعامل الزّهراء (ع) مع عليّ (ع) إلزاميّ أم التزامي؟! أخي يسيء التّعامل مع الجميع؟! في هذه المرحلة الصّعبة.. لنعمّق رابطة الأخوّة بيننا الأربعاء أوّل شهر ذي الحجّة 1441هـ
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر