اليوم: الجمعة2 محرم 1439هـ الموافق: 22 سبتمبر 2017
Languages عربي
الاحتلال الصهيوني يحذر الإسرائيليين من السفر إلى مصر والأردن وتركيا ضابط إسرائيلي ومستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى وسط حراسة قوات الاحتلال قوات الاحتلال تسقط طائرة بدون طيار فوق مدينة صفد الشمالية مقتل 3 مستوطنين وإصابة آخرين بحادثة دهس شرق القدس مركز حقوقي: 1800 معتقل خلال الثلاثة شهور الماضية في الضفة المحتلة إسرائيل تدشن أول قاعدة عسكرية مشتركة مع الولايات المتحدة محكمة القاهرة حكمت على 43 من الإخوان المسلمين بالمؤبد بقضية مسجد الفتح وزير النفط العراقي: مستعدون للحوار مع كردستان لتسوية الملفات النفطية مجلس الشورى السعودي يصوت على الحد من استقلال هيئة الأمر بالمعروف روحاني يدعو للضغط على حكومة ميانمار لإيقاف المجازر ضد المسلمين نيويورك تايمز: صور لأقمار صناعية تظهر حرق أكثر من 200 قرية للروهينغا منظمة الهجرة: 421 ألف شخص من مسلمي الروهينغا فروا من ميانمار 4 قتلى و14 جريحاً في اعتداء في سوق بجنوب شرقي أفغانستان موسكو: تراجع عدد الجرائم الإرهابية في روسيا خلال السنوات الـ5 الأخيرة موسكو تبرم 7 عقود لبيع أكثر من 100 ألف كلاشينكوف العام الجاري العثور على حطام غواصة ألمانية من الحرب العالمية الأولى قبالة الساحل البلجيكي صحيفة: إحباط هجوم داعشي على رئيس إندونيسيا أول امرأة تتولى منصب المدعي العام في تاريخ البرازيل معلم مدرسة عراقية يقص شعر الطلاب الفقراء أثناء فترة الاستراحة زيادة تناول الملح يضاعف خطر الإصابة بالسكري لاصقات طبية فريدة لإذابة الدهون انبعاثات محركات الديزل تؤدي إلى الوفاة المبكرة لأكثر من 10 آلاف شخص سنوياً دراسة: التدخين لا يدمر الصحة فقط بل يغير الحمض النووي للإنسان تقارير طبية: النوم الوفير يحد من الآثار الجانبية الضارة لأمراض الكلى عداء متصاعد ضدّ مسلمي سويسرا هل كربلاء أفضل من الكعبة المشرَّفة؟! قناة الإيمان الفضائيَّة تفوز في مهرجان الغدير الدَّوليّ فضل الله: نطمح لوطن الكفاءة والقيم مؤسسّسات المرجع فضل الله تقيم مجالس عزاء حسينيّة خطيب الأقصى يفتي بعدم جواز تطبيق المناهج الصّهيونيَّة منبر الجمعة: 24 ذو الحجَّة 1438هـ/ الموافق: 15 أيلول 2017م فضل الله: "عيشوا قلق المعرفة وقلق التطوير" ذكرى المباهلة وأسلوب الدَّعوة في الإسلام تونس تلغي الحظر على زواج التونسيّات من غير المسلمين! حليمة يعقوب أوّل امرأة مسلمة رئيسة لسنغافورة
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
الجالية المسلمة في سويسرا تستنكر تصرّفات اليمين المتشدِّد
التاريخ:
١١/٢/٢٠١٧
/
14 جمادى الأولى 1438هـ

أعرب ممثّلون عن الجالية المسلمة في سويسرا والنقابات المهنيّة وبعض الساسة، عن استنكارهم لعودة اليمين المتشدّد إلى استخدام الرموز الإسلامية لتخويف الرّأي العام من الموافقة على تسهيل إجراءات تجنيس أبناء الجيل الثّالث من الأجانب.

جاء ذلك على غرار ظهور ملصقات فوجئ بها المارّة في أكبر الميادين ومحطات القطارات والحافلات، تحذّر الناخبين من التصويت لصالح مبادرة تهدف إلى تسهيل إجراءات تجنيس أبناء الجيل الثالث من الأجانب المقيمين، خشية أن يؤدّي هذا إلى ارتفاع نسبة المسلمين الحاصلين على الجنسية السويسرية، حسب وجهة نظر التيارات اليمينيّة المتشدّدة.

وقال المتحدث باسم الجالية، إن توظيف الرموز الدينية بإظهار صورة امرأة منقبة في العمل السياسيّ، لا يعكس سوى روح العداء للأجانب لمن يقفون وراء تلك الحملات، وهو ما اتفق عليه، ليس مسلمو سويسرا فحسب، بل أيضاً أنصار التيّارات السياسيّة المعتدلة.

وأضاف آخر إنّ "اليمين السياسي المتشدّد في سويسرا، يعكس باستخدامه تلك الشّعارات المعادية للإسلام والأجانب، نوعاً من عدم الثقة في قناعة السويسريّين بهويتهم، ويحاول فرض جدل مجتمعيّ حول ضرورة تصنيف الأجانب، حتى وإن كانوا من بين الأجيال الثانية والثالثة، كغرباء لا ينتمون إلى هذا المجتمع، ولا يحملون قيمه، وهو تصوّر خاطئ تماماً".

إلا أنّ منتقدي الملصق الّذي وزِّع في أنحاء البلاد، يرون فيه محاولة فجّة لكسب أولئك القلقين من تزايد عدد حملة الجنسيّة السويسريّة من المسلمين.

وليست المرّة الأولى التي يقف فيها حزب الشّعب السويسريّ خلف حملات تتّهم بالتّمييز. ففي العام 2009، أطلق مبادرة نجحت في حظر بناء مآذن جديدة في البلاد.

من ناحيتها، ترى صوفي غينارد من معهد العلوم السياسيّة في جامعة بيرن، أن الحملات المناهضة للمسلمين ليست غريبةً عن حزب الشّعب السويسري، إلا أنّ التيار السياسي الرّئيس في سويسرا لا يعتبرها مقبولة.

وقالت غينارد لوكالة فرانس برس، إنّ معظم السياسيين والصحافيين يرون في ملصق النّقاب "هجوماً عنيفاً على المسلمين".

وأظهر استطلاع للرأي أجراه معهد بحوث "جي إف إس. بيرن" أخيراً، أنّ 66 في المئة يؤيّدون تسهيل إجراءات الحصول على الجنسيّة للجيل الثالث من المهاجرين، في حين ناهض الاقتراح 31 في المئة، وقال ثلاثة في المئة إنّهم لم يقرروا في هذا الشّأن.

أمّا استطلاع شركة "تاميديا" الإعلاميّة، فأشار إلى أنّ 55 في المئة يؤيّدون الاقتراح مقابل 44 في المئة يرفضونه.

ولا يمكن استبعاد حصول مفاجأة، وخصوصاً مع تنامي حدّة النقاش بشأن مسألة الهويّة السويسرية والإسلام.


تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.
كتاب معلم الشيعة الشيخ المفيد"
مسؤوليّتنا في غياب المهديّ والتّعاطي مع الزّمن
الدّين عقيدة وشريعة وأخلاق
زيارة عاشوراء في الميزان

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر