اليوم: السبت7 ربيع الاول 1439هـ الموافق: 25 نوفمبر 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله استقبل السفير البريطاني في لبنان وبحث معه آخر التطورات في لبنان والمنطقة السيد علي فضل الله: نؤيد كل سعي مخلص لاستقرار لبنان وتعزيز مناعة الوطن السيد علي فضل الله: نخشى تأثر السلم الأهلي في المرحلة القادمة من انعكاسات الصراع الإقليمي الحاد حماس: رفض أميركا تجديد ترخيص مكتب المنظمة انحياز سافر لإسرائيل الجيش الإسرائيلي أعلن عن اعتقال 21 فلسطينياً في الضفة الغربية رويترز: وزير إسرائيلي يكشف عن اتصالات سرية بالسعودية فايننشال تايمز: كبار المستثمرين في العالم يوقفون استثماراتهم في السعودية إنشاء أول بلدية نسائية لخدمة المجتمع النسائي في المدينة المنورة المحكمة الاتحادية في العراق تقضي بعدم دستورية استفتاء إقليم كردستان محافظ كركوك: اليونيسيف ستتولى تأهيل وإعمار مشاريع في قضاء الحويجة فقدان 3000 حاوية نفايات تبرعت بها بلدية طهران لبلدية كربلاء وزير الداخلية الفرنسي: سنمنع المسلمين من الصلاة في الشوارع تكريم كلب عسكري في بريطانيا ومنحه ميدالية تقديراً لجهوده الأناضول: إلقاء القبض على رئيس برلمان إندونيسيا بتهمة فساد مجهولون يرسمون صليباً على مسجد في السويد وول ستريت جورنال: أمريكا على وشك حرب تجارية مع الصين جرائم الإنترنت تكبد دول العالم 550 مليار دولار سنوياً 14 قتيلاً و35 جريحاً بحادث سير في كولومبيا بيع أكبر ألماسة في العالم في مزاد بسعر 34 مليون دولار إندبندنت: طبيبان يحسمان وفاة رضيع بجرعة ماريجوانا بعد عامين من الجدل شركة تطور مظلة ذكية تتنبأ بحالة الطقس بريطاني يدفع 100ألف يورو ليحول وجهه إلى وجه كلب رئيس وزراء هولندا الأسبق: الكيان الصّهيوني أخطر دولة في الشّرق الأوسط حبّ الوطن من الإيمان حملة مجانيّة لمرضى الضّغط في جمعيّة التآخي للرّعاية الاجتماعية الصحية لماذا على المرأة أن تلتزم بالحجاب؟ اليونان: "أحكام الشَّريعة الإسلاميّة" في خطر بعد كل المعاصي.. كيف أنفتح على الله؟ من دروس الرَّسول(ص): ليس أحدٌ فوقَ النَّقد منبر الجمعة: 28 صفر 1439هـ/ الموافق: 17 تشرين الثّاني 2017م لقطع الطّريق على كلّ السّاعين للفتنة في الواقع الإسلاميّ الأحد القادم أوّل أيّام شهر ربيع الأوَّل 1439هـ حائرٌ بين أهلي وزوجتي!
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
حملة أوروبيّة لمنع الخطب باللَّغة العربيَّة في المساجد
التاريخ:
١٨/٤/٢٠١٧
/
21 رجب 1438هـ

أوردت مجلّة أميركيّة أنّ حملة تكتسب زخماً في عدد من الدّول الأوروبيّة لمنع أئمة المساجد في أوروبّا من إلقاء خطبهم باللّغة العربيّة.

مجلة (ذي أتلانتيك) لفتت إلى أنّ بعض السياسيّين في العديد من دول أوروبا الغربية، يسعون لإرغام الأئمة على إلقاء خطبهم بلغة البلاد الرسميّة. وقد ذكرت المجلة حجّتين لتبرير هذا المطلب، فبعضهم يرى أنّ الحظر سيكون بمثابة إستراتيجية لمكافحة الإرهاب، بينما يعتقد آخرون أنّ الخطوة ستشجّع المسلمين على الاندماج في المجتمعات الأوروبية. وكان نائب وزير المالية الألماني ينس سباهن، دعا الشّهر الماضي إلى سنّ «قانون بشأن الإسلام»، وأضاف أنّ على الأئمة الوعظ باللغة الألمانية، زاعماً أنّ من سماهم «الأئمة المستوردين يتسبّبون بفسخ عرى المجتمع».

وأشارت المجلّة إلى أنّ الإسلام ليس ديناً معترفاً به رسميّاً في إيطاليا، رغم وجود 1.6 مليون من أتباعه في البلاد. واستطردت قائلة إنّ الدستور الإيطالي يلزم الجماعات الدينيّة غير الكاثوليكية بميثاق من أجل الاعتراف بها رسميّاً قبل منحها الحقّ في التمتع بالعطلات في مناسباتهم الدينيّة أو إبرام عقود الزّواج.

في مقابل ذلك، يتعيّن على المنظمات الإسلامية الموافقة على إدراج أسماء الأئمّة في سجلّ خاصّ، وأنَّ على هؤلاء الأئمَّة إلقاء خطبهم باللّغة الإيطاليَّة.

في بريطانيا، تعكف قوّة عمل خاصَّة بمكافحة الإرهاب، على وضع خطّة لحثّ الأئمّة على الوعظ باللّغة الإنجليزيّة، حسبما أفادت صحيفة تلغراف في تقرير إخباريّ الشّهر الماضي.

في فرنسا، طالبت زعيمة الجبهة الوطنية اليمينية المتطرّفة مارين لوبان، بإلزام الأئمة بإلقاء خطبهم باللّغة الفرنسية، وقالت في هذا الشّأن: «ليس من الصّعب المطالبة بأن تكون المواعظ في فرنسا باللّغة الفرنسيّة، إذ من اليسير معرفة المواضيع التي يجري التطرّق إليها".


تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.
كتاب معلم الشيعة الشيخ المفيد"
مسؤوليّتنا في غياب المهديّ والتّعاطي مع الزّمن
الدّين عقيدة وشريعة وأخلاق
زيارة عاشوراء في الميزان

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر