اليوم: الأحد16 محرم 1441هـ الموافق: 15 سبتمبر 2019

زيادة عدد الصّهاينة الذين يتعلمون اللّغة العربيّة!

تزايد أعداد الصّهاينة الذين يتجهون لتعلم اللّغة العربيّة، ولكن من منطلق "اعرف عدوّك"، أصبحت اللّغة العربية هدفًا يهوديًّا للتعلّم، ولكن الأمر لا يقتصر فقط على كونها لغة عدوّهم، حيث إنّ الكيان الصهيوني له أغراض أخرى من تعلّمها.

وتشير البيانات، بحسب الإعلام الصهيوني، إلى ازدياد عدد الطلاب اليهود الذين يدرسون اللّغة العربيّة كمادة أساسية في المدارس الصهيونية، وارتفاع عدد الطلاب اليهود الدارسين للّغة العربيّة في الجهاز التعليمي الإسرائيلي، على مدار السنوات السبع الماضية بصورة ملحوظة.

في العام 2011، كانت نسبة الطلاب الصهاينة الذين تخصّصوا بـ5 وحدات للغة العربيّة (وهي أعلى مستوى) في امتحانات الثانوية العامّة "البجروت" 2000 طالب، في حين ارتفع هذا العدد في العام 2018 إلى 3000، وفقًا لما نشرته صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية.

ووفقًا لصحيفة "إسرائيل اليوم" العبريّة، فإنّه على عكس الشعور بأنّ موضوع اللغة العربية يتلاشى من الجهاز التعليمي، إلا أنّ البيانات تشير إلى أنّ المزيد والمزيد من الطلاب اليهود يدرسون اللّغة العربيّة كمادّة أساسية. فعلى سبيل المثال، في 2011 أكمل 2013 طالبا 5 وحدات في موضوع اللغة العربية في الثانوية العامة، وفي سنة 2015، كان عدد هؤلاء الطلاب 2487 طالباً، في حين أنه في سنة 2016 ارتفع العدد إلى 2829 طالبا، ولكن بشكل مفاجئ قل عدد الطلاب في سنة 2017 إلى 2371 طالباً، ولكن مرة أخرى عاد ليرتفع في عام 2018 إلى 2936.

وأضافت الصحيفة أنَّه في العام 2018، تمّ فتح 260 تخصّصاً لتعليم اللّغة العربيّة في الجهاز التعليمي، لافتةً إلى أن دور متعلّمي اللغة العربية اليهود هو حسّاس جدّاً، لأنّها تمكنهم من الوصول إلى جميع الهيئات الأمنيّة.

ويخصّص الكيان الصهيونيّ برنامجًا يدعى "المستقبل"، يهدف إلى تعليم الطلاب في المدارس الثانوية اللّغة العربية والفارسية، ومنحهم فرصة للتعرّف إلى مسارات اللغة في جهاز الاستخبارات في الجيش الإسرائيلي، حتى يتمّ قبول بعضهم في وحدة 8200 "وحدة الاستخبارات الإسرائيلية المسؤولة عن التجسس الإلكتروني"، ويوجد نحو 1200 معلّم يدرّسون اللّغة العربيّة في جهاز التعليم، منهم 250 مدرّساً عربيّاً.

وفي الواقع، فإنَّ تدريس اللّغة العربيَّة لليهود، يهدف إلى الاطّلاع على كلّ تفاصيل العرب والمسلمين، لمعرفة نقاط ضعفهم لاستغلالها وقت الحروب، وخصوصاً كما تؤكّد تقارير عبريّة، أنّ الدراسة لا تقتصر على اللّغة فقط، وإنما تشمل ثقافة شعوب اللغة العربية والإسلامية، فضلًا عن التعمق في تفاصيل الشرق الأوسط وعاداته وتقاليده.

من جهة أخرى، يستغلّ الكيان الصّهيونيّ تعلّم اللّغة العربيّة في أهداف أخرى، مثل تجنيد العملاء، حيث يتمّ تخصيص ميليشيات إلكترونية إسرائيلية تجيد الحديث باللغة العربية للتحدث مع الشباب عبر مواقع التواصل الاجتماعي للإيقاع بهم في فخّ الجاسوسية، مستغلين ضعف خبرتهم، أو الفراغ الذي يمرّون به نتيجة قلة فرص العمل، ويتمّ استقطابهم عبر الحديث باللغة نفسها التي يفهمونها.

في المقابل، فإنّ على العرب والمسلمين اليوم، وعي ما يدور حولهم، والعمل على مختلف الصّعد للتعرّف ملياً إلى ما يجري، ومواجهته عبر آليّات فاعلة وعمليّة.

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة أخي ذو طباع صعبة؟! منبر الجمعة 13 أيلول 2019م نيويورك تايمز: لماذا تجرّد الهند مواطنيها المسلمين من الجنسيّة؟ المؤتمر التّربوي الثّامن والعشرون: "المبرّات من المأسسة إلى التّميز المؤسّساتيّ" أخطر الكذب.. ومسؤوليّة التثبّت من الأحاديث فضل الله: نلتقي بالحسين (ع) عندما نعمل للعدالة ومواجهة الجهل مؤسَّسة المرجع فضل الله أحيت ذكرى عاشوراء في عدد من البلدان العالم يحيي ذكرى عاشوراء فضل الله: لا نريد للأديان أن تتقوقع بل أن تعمل لخدمة الإنسان منبر الجمعة: 6 أيلول 2019 م
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر