اليوم: الأحد13 شوال 1440هـ الموافق: 16 يونيو 2019

رحيل محمد حسين فضل الله - حسن مدن

رحيل فضل الله

حسن مدن

لا جدال في أنّ رجل الدّين والدّنيا، محمد حسين فضل الله، الذي غيّبه الموت أمس، هو من أكثر وجوه لبنان والعالمين العربيّ والإسلاميّ إشراقاً وتفتّحاً وعمقاً ورهافةً إنسانيّة، هو الّذي ترفّع بنضجٍ نادرٍ عن الانتماء الطّائفيّ الضيّق، وأصبح رجلاً للأمّة كلّها بمذاهبها كافّةً، بل إنّه بتكوينه المعرفيّ الواسع، تحوّل إلى قيمةٍ إنسانيّةٍ مطلقة، حين أفلح، في ما أخفق الكثيرون في تحقيقه، في أن يصالح بين الدّين والعصر، وأن يؤكّد ما في روح الإسلام من قيم التّسامح، كونه دين يسرٍ لا دين عسر .

أخذ من لبنان، وهو اللّبنانيّ الّذي ولد وتعلّم وعاش ردحاً من حياته في النّجف، روح التفتّح والتعايش المشترك، والانفتاح على المكوّنات الفكرية والفلسفية كافّةً، ناهيك عن الدينية بطبيعة الحال، كونه مرجعاً دينيّاً رفيع المقام، وصاحب الكلمة المسموعة لدى الملايين من مريديه ومقلّديه.

كان رجل دين مقاوماً، وكان أيضاً رجل دين متسامحاً، وطنيّاً لبنانيّاً، بعيد الأفق، يدرك أن قوة لبنان في وحدة أبنائه من شتّى الطوائف، ووسط الغلواء الطائفيّة التي تجتاح المنطقة، كان أوعى وأبعد نظراً من كلّ أولئك الّذين غرقوا في وحل الطائفيّة والمذهبيّة الضيّقة، بوعيٍ منهم أو من دون وعي.

ما إن انزاح الاحتلال الصّهيونيّ عن ضيعته عيناتا، ليس بعيداً عن بنت جبيل، عام 2000، مجبراً أمام صمود المقاومة اللّبنانيّة، حتى ذهب إليها، ومن هناك، قال: ليس للمسلمين في لبنان إلا المسيحيّون، وليس للمسيحيّين في لبنان إلا المسلمون، لقد تحرّرت الأرض، وعلينا أن ندخل في معركة تحرير الإنسان من الحقد، لقد بقيت المعركة ضدّ الطائفيّة . . إنّ الدّين قيمة، والطّائفيّة هي عشائريّة متخلّفة .

لم تخدعه المظاهر والقشور، كان مفكّراً عميق التّحليل، ويرى ما خلف  الظّاهر من الشّعارات البرّاقة الّتي تطلق للاستهلاك، وهو يلاحظ أنّ هناك مسحةً حضاريّةً تخدعنا، ولكن هناك عمقاً متخلّفاً يعيش في أعماقنا: "تعالوا عقلاً بعقل، وقلباً بقلب ـ والقول له ـ تعالوا البلد الجميل لنغرسه بالمحبّة، وأن تكون حركتنا في خطّ الجمال وصنع الجمال في الإنسان، فلبنان  دُمّر جسديّاً، وأخشى أن يُدمّر إنسانيّاً".

سيمرّ وقتٌ طويلٌ قبل أن تهبنا الحياة رجلاً في وزنه الدّينيّ والمعرفي، وفي حصافته الفكريّة ورصانته المعرفية، وفي شجاعته باجتراح الجديد المستقيم مع روح الإسلام، والمتّسق مع تعاليمه، وتأكيد وحدة المسلمين في زمنٍ تتبارى فيه السّهام لتمزيق هذه الوحدة.

جريدة الخليج الإماراتية

 التاريخ: 23 رجب 1431  ه الموافق: 05/07/2010 م

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن الفرق بين السّهو والإسهاء على الأنبياء؟! تعذيب الحيوان جائز ؟! كيف يعصي النّبيّ وهو معصوم؟! بين الشّيطان والإنسان: عداوة وامتحان تنديد تونسي للتّطبيع مع العدوّ الصهيوني توحيد الصّفّ يجنِّب البلد المخاطر الكبرى اليونان: افتتاح أوّل مسجد في أثينا مطلع أيلول القادم لا يعي الصّلاة.. هل تسقط عنه؟ منبر الجمعة: 4 شوال 1440هـ/ 7 حزيران 2019م حتَّى لا نخسر صالح أعمالنا فضل الله في خطبة العيد: على القوى السياسيّة تصويب الموازنة لمصلحة الفقراء
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر